من أجل المونديال.. هل يكرر بوغبا معاناة أومتيتي؟

2022-08-03 14:30
بول بوغبا وصامويل أومتيتي يحتفلان بالتتويج بلقب كأس العالم 2018 (Getty)

محمد حمدي

الفريق التحريري
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

قرر لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي، الفرنسي بول بوغبا، استخدام العلاج الطبيعي وعدم الخضوع لعملية جراحية؛ حتى يلحق ببطولة كأس العالم قطر 2022، التي تُقام في الفترة من 21 نوفمبر/ تشرين الثاني وحتى 18 ديسمبر/ كانون الأول المقبلين، وذلك حسب ما أورده موقع "فوتبول إيطاليا" الناطق بالإنجليزية.

وكان بوغبا قد غاب عن المباراة الودية التي تعادل فيها يوفنتوس 2-2 مع برشلونة الإسباني فجر الأربعاء 27 يوليو/ تموز المنقضي، بعد خضوعه لفحوصات طبية كشفت عن إصابته في الغضروف المفصلي الجانبي للركبة.

وقالت صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية الشهيرة إن الأطباء في يوفنتوس نصحوا اللاعب بضرورة الخضوع لعملية جراحية في الركبة، كانت ستجعله يغيب عن الملاعب لفترة طويلة، مما يعني عدم مشاركته مع المنتخب الفرنسي في مونديال 2022.

ويُعد بوغبا من أبرز اللاعبين الذين أسهموا في تتويج المنتخب الفرنسي بلقب كأس العالم روسيا 2018، ويعوّل عليه الفرنسيون رفقة مجموعة من النجوم للحفاظ على اللقب في قطر 2022.

ويخوض المنتخب الفرنسي نهائيات كأس العالم 2022 من المجموعة الرابعة، التي تضم أيضًا منتخبات تونس والدنمارك وأستراليا.

وبعد أيام من التفكير، رفض بوغبا إجراء العملية الجراحية، وسيخضع للعلاج الطبيعي، مما يعني أنه سيعود للملاعب في غضون 5 أسابيع، تقريبًا؛ أي قبل شهرين من انطلاق كأس العالم 2022، ويُعد قرار بوغبا "خيارًا محفوفًا بالمخاطر"، يُعيد للأذهان ما حدث مع مدافع برشلونة، الفرنسي صامويل أومتيتي، حسب ما أشار إليه مراقبون.

ماذا حدث مع مدافع برشلونة صامويل أومتيتي؟

تعرض أومتيتي في عام 2018 للإصابة في الركبة، لكنه اتخذ قرارًا مشابهًا لما سيفعله مواطنه بوغبا، ورفض الخضوع لعملية جراحية؛ خوفًا من الغياب عن الملاعب لمدة طويلة.

ومنذ ذلك الحين، لم يعد مدافع برشلونة إلى أفضل مستوياته، حسب محللين، إذ عانى من الإصابات كثيرًا، وخرج من حسابات ناديه ومنتخب بلاده.

مجموعات كأس العالم قطر 2022 

 

شارك: