2021-04-12

كيف تعرض برشلونة للخيانة من فينيسيوس ورودريغو؟

البرازيليين رودريغو وفينيسيوس جونيور لاعبا ريال مدريد الإسباني (Getty)
المصدر
winwin

كان برشلونة متقدمًا على ريال مدريد في سباق التعاقد مع الموهبتين البرازيلتين فينيسيوس جونيور ورودريغو غويس، بثلاث سنوات ونصف من المفاوضات، لكن أحد الوكلاء غدر بإدارة برشلونة في اللحظات الأخيرة ليحوّلا قبلتيهما إلى ريال مدريد.

 

وذكر أندريه كوري، وهو أحد الكشّافين السابقين في برشلونة بأمريكا الجنوبية، خلال مقابلة مع يومية "سبورت" الإسبانية، تفاصيل انتقال فينيسيوس ورودريغو إلى ريال مدريد، بدلًا من برشلونة في منعطف مخادع قام به وكيل اللاعبين.

وقال كوري إن برشلونة اتفق شفهيًا عام 2016 مع وكيل الأعمال فاغنر ريبيرو (أحد وكلاء نيمار سابقًا)، على نقل الموهبتين إلى أكاديمية لاماسيا مقابل ملبغ مالي ضخم، لكنه فوجئ في الرمق الأخير باللاعبين ينتقلان إلى ريال مدريد في خطوة مفاجئة وسريعة.

 

 

"اجتمعنا مع فينيسيوس ووكيله، واتفقنا على كل شيء قبل 15 يومًا من إعلان ريال مدريد التعاقد معه، جلسنا سويًا وقال فينيسيوس إن ناديه المفضل هو برشلونة، ونيمار مثله الأعلى، وميسي يتفوق على رونالدو". هكذا تحدث كوري ليومية سبورت.

 

وأضاف: "خاننا وكيل أعماله. في أحد الأيام كان فينيسيوس ووالده ووكيله في مدينة برشلونة للاتفاق مع النادي، واتصل فاغنر برئيس ريال مدريد فلورينتينو بيريز ناصحًا إياه بضم اللاعب. لقد أخذنا كلمة من اللاعب ووالده أنه سيوقّع لبرشلونة، لكن فوجئت بعد ذلك بأنهم اختفوا تمامًا".

 

يوضّح كوري أنه بعد عام واحد فقط من انتقال فينيسيوس جونيور إلى ريال مدريد، لعب الوكيل فاغنر نفس اللعبة مُجددًا، وحوّل قبلة رودريغو من برشلونة إلى ريال مدريد، وذكر أن من أخبره بتلك القصة والد رودريغو نفسه.

 

في نهاية المطاف يقول كوري إن برشلونة أنهى الاتفاق لضم فينيسيوس ورودريغو مقابل 18 و20 مليون يورو تواليًا. لكن ريال مدريد دفع أضعاف ذلك، وجلب اللاعبين بقيمة 50 و65 مليون يورو على التوالي.

 

2021-05-13