2021-10-06

برشلونة يكشف تفاصيل هامة بشأن أزمته المالية وعجز الميزانية!

برشلونة يسعى لحل أزمته المالية مع رئيسه الحالي جوان لابورتا (Getty)
Source
المصدر
EFE
+ الخط -

كشف نادي برشلونة الإسباني أنه بحاجة لخمس سنوات على الأقل من أجل "تعديل العجز في حساباته" واستعادة التوازن المالي مرة أخرى، وفقا لما أكده المدير العام للنادي الكتالوني فيران ريفيرتر، وذلك وفقا لخطة الجدوى الحالية والخطة الاستراتيجية الجديدة.

 

وأوضح المسؤول للصحفيين، اليوم الأربعاء 6 أكتوبر/تشرين الأول، أن هذا العجز لا يعني أن النادي "لا يمكنه التعاقد مع لاعبين أو أن يصبح لديه فريق تنافسي".

 

وأكد ريفيرتر أنه إذا استمر النادي في أداء التزاماته وخفض حجم رواتب اللاعبين "فسيكون قادرا على التعاقد مع لاعب أو اثنين" خلال المواسم القادمة.

وأضاف في ما يخص قدرة اللاعبين القادمين من أكاديمية لاماسيا: "الميزة الكبيرة لدينا هي أننا لسنا بحاجة إلى التعاقد مع 10 أو 15 لاعبا".

 

سياسة خفض الأجور مستمرة في برشلونة

 

من جهة أخرى أكد فيران ريفيرتر على أن ميزانية النادي لموسم 2021-22 تنص على تحقيق أرباح صافية بنهاية العام تصل إلى 5 ملايين يورو.

 

ولتحقيق هذه التوقعات، شدد المسؤول على ضرورة الاستمرار في سياسة خفض الأجور، وفتح الملعب أمام الجمهور وإدارة اللاعبين بشكل جيد وقت فتح سوق الانتقالات.

 

المدير العام في برشلونة فيران ريفيرتر واثق من قدرة المجلس الحالي على تجاوز الأزمة المالية

 

وأكد المدير العام أن النادي يخطط بالفعل هذا الموسم لخفض ديونه، مشيرا إلى أن الحد الأقصى للديون، هو الذي كان وصل إليه النادي في مارس/آذار الماضي ولن يتم تجاوزه، والبالغ مليارا و350 مليون يورو.

 

وكان نادي برشلونة قد حصل على قرض من بنك جولدمان ساكس بقيمة 595 مليون يورو ترد في غضون 10 أعوام بفائدة تصل إلى 1.98%.

شارك:
2021-10-28