2021-05-04

رياض محرز: فخور بأني جزائري وهذا سر الهدف الأول

الجزائري رياض محرز يقود مانشستر سيتي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جيرمان (Getty)
المصدر
winwin

أعرب الجزائري رياض محرز، نجم فريق مانشستر سيتي الإنجليزي عن سعادته الغامرة بعد التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، عقب الانتصار مساء الثلاثاء 4 مايو/ أيار على باريس سان جيرمان الفرنسي، بهدفين دون رد، في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.  

 

وكان مانشستر سيتي قد حقق انتصارا ثمينا من موقعة الذهاب في باريس بهدفين مقابل هدف وحيد، مما أعطاه بطاقة العبور إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

 

وأحرز رياض محرز ثنائية مانشستر سيتي في شباك باريس سان جيرمان، وكان أيضًا قد أحرز هدفا في مباراة الذهاب في ملعب بارك دي برينس، ليقود السيتي إلى نهائي دوري الأبطال.

 

 

وقال رياض محرز في تصريحاته عقب اللقاء: "كانت مباراة رائعة. لم نبدأ بشكل جيد مجددا ولكن حصلنا على هدف واكتسبنا ثقة أكبر. في الشوط الثاني لاعبو باريس فقدوا السيطرة وبدأوا بركلنا مراراً وتكراراً حتى جاءت البطاقة الحمراء للاعب دي ماريا".  

 

وحول هدفه الأول الذي بدأ بتمريرة من الحارس البرازيلي إيدرسون، أوضح نجم الجزائر: "بالتأكيد نحن خططنا لتمريرة إيدرسون الطويلة، نحن نعرف أن بإمكانه إيصال الكرة للمرمى الآخر، تدربنا عليها كثيراً واليوم نجحت".

 

وتابع: "في هذه الأدوار يجب أن تكون صلباً من الناحية الدفاعية ونحن كُنا كذلك. لم نتلق الكثير من الهجمات ولهذا السبب نحن في النهائي. أنا فخور بأني جزائري، فخور ببلدي وبلدي فخور بي".

 

وأنهى محرز بقوله: "لدينا مباراة أخرى يوم السبت يجب أن نفوز بها لنصبح أبطالاً للبريمرليغ، وبعدها سوف نركز على دوري الأبطال".  

 

هذا وسيلعب مانشستر سيتي في نهائي دوري أبطال أوروبا مع الفائز من مباراة تشيلسي وريال مدريد، وذلك يوم السبت 29 مايو/ أيار على ملعب أتاتورك الأولمبي في تركيا.

 

وكان تشيلسي قد تعادل ذهابا أمام مضيفه ريال مدريد، بهدف لمثله، ويبدو الفريق اللندني هو الأقرب لحجز بطاقة التأهل الثانية إلى نهائي دوري الأبطال، قبل مواجهة الإياب مساء الأربعاء 5 مايو/ أيار على ملعب ستامفورد بريدج.

 

2021-05-12