2022-01-19

خاص: بيتروفيتش يفضّل مهاجماً محلياً على الحمادي في لقاء إيران

مدرب العراق زيليكو بيتروفيتش (من اليسار) وإلى جانبه لاعب العراق علي الحمادي (Facebook/Iraq FA)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

كشفت مصادر إعلامية عراقية عن أن مدرب منتخب العراق، المونتيغيري زيليكو بيتروفيتش، جعل علي الحمادي، محترف ويكمب وندرز الذي يتصدر جدول ترتيب دوري الدرجة الثانية الإنجليزي، الخيار الأخير له في خط الهجوم لمباراتي إيران ولبنان في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم قطر 2022.

 

وقالت المصادر إن القائمة الأولية للمنتخب العراقي شهدت وجود 3 مهاجمين آخرين إلى جانب الحمادي، هم لاعب أم صلال القطري، أيمن حسين، ومهاجم القوة الجوية، علاء عباس، ومهاجم الشرطة علي يوسف، مشيرة إلى أن بيتروفيتش يضع أيمن حسين في المقام الأول بفضل تألقه اللافت في دوري نجوم قطر، وأن اللاعبين الثلاثة المتبقين سيتنافسون على حجز المقعد الثاني في القائمة النهائية التي ستلاقي المنتخبين الإيراني واللبناني.

 

 

وذكرت المصادر ذاتها أن مدرب المنتخب العراقي يرى أن جاهزية علاء عباس لمباراة إيران تبدو هي الأفضل، في ظل عدم مشاركة علي الحمادي مؤخراً مع فريقه بصورة أساسية، ولذلك سيمنح المدرب عباس الفرصة الكاملة في لقاء أوغندا الودي الذي سيقام الجمعة 19 يناير/ كانون الثاني، في ملعب المدينة الدولي ببغداد، وفي حال قدّم المستوى المنتظر منه، فإن الكادر الفني لـ"أسود الرافدين" سيستبعد محترف ويكمب وندرز الإنجليزي، من القائمة التي ستخوض المباراتين المقبلتين في التصفيات المونديالية.

 

وكانت الفترة الماضية قد شهدت عودة المهاجم العراقي الذي يبلغ من العمر 20 عاماً، إلى صفوف متصدر دوري الدرجة الثانية الإنجليزي، بعد تعافيه من الإصابة، وانقضاء فترة عزله لمدة 10 أيام، إثر ملامسته شخصا مصابا بفيروس كورونا المستجد، وأشارت مصادر مقربة من اللاعب إلى أنه يتمتع بحالة بدنية جيدة، ويحمل رغبة كبيرة في الدفاع عن ألوان منتخب بلده الأم في مواجهتي إيران ولبنان القادمتين.

 

 

وأضافت هذه المصادر أن زيليكو بيتروفيتش سيعتمد على الثنائي أيمن حسين وعلاء عباس، وهو ما دفع المنسق الإعلامي للمنتخب العراقي لنفي الخبر لموقع winwin، بقوله إن الحمادي سيكون موجودا في القائمة التي ستسافر إلى طهران، في الـ23 من كانون الثاني/يناير المقبل، لملاقاة المنتخب الإيراني، في الـ27 من الشهر ذاته، ثم ستلاقي، بعدها بـ5 أيام، المنتخب اللبناني في مدينة صيدا ضمن التصفيات المونديالية.

 

ويخوض المنتخب العراقي معسكراً تدريبياً في بغداد منذ 3 أيام، سيلعب خلاله مباراة ودية أمام أوغندا، بعد غد الجمعة، وبعدها بـ4 أيام سيغادر إلى إيران لملاقاة منتخبها، ثم سيواجه لبنان في مدينة صيدا، في الأول من شباط/ فبراير المقبل.

 

 

يُذكَر أن منتخب العراق يحتل المركز الخامس في المجموعة الأولى من التصفيات الآسيوية برصيد 4 نقاط، ويتصدر منتخب إيران ترتيب المجموعة برصيد 16 نقطة، يليه منتخب كوريا الجنوبية برصيد 14 نقطة، ثم منتخب الإمارات في المركز الثالث برصيد 6 نقاط، ويأتي بعده منتخب لبنان الذي يحتل المركز الرابع برصيد 5 نقاط، ويتذيل منتخب سوريا جدول ترتيب المجموعة برصيد نقطتين.

شارك: