استاد 974

استاد راس أبو عبود

تعرّف على مشروع رائد في مجال بناء الاستادات ومواقع استضافة الفعاليات الرياضية الكبرى، إنه استاد 974 (راس أبو عبود).

استخدُمت حاويات الشحن البحري ومقاعد قابلة للتفكيك ووحدات بناء أخرى في بناء هذا الاستاد، والذي يمتاز بتصميم مذهل وبسعة تصل إلى 40 ألف مقعد. ولا يقتصر الابتكار الذي يزخر به الاستاد على ذلك، بل سيجري أيضاً تفكيكه بالكامل وإعادة الاستفادة منه في أغراض أخرى بعد كأس العالم FIFA قطر 2022.

وسوف تستخدم أجزاء هذا الاستاد في مشاريع رياضية وأخرى غير مرتبطة بالرياضة، ليضع معايير جديدة في فضاء الاستدامة، ويطرح أفكاراً جديدة وجريئة في التخطيط لإرث البطولة.

إرث للمجتمع

يقع استاد 974 على ساحل الخليج ويطل على ناطحات السحاب المذهلة بمنطقة الخليج الغربي في الجهة المقابلة، وسوف يستضيف هذا الاستاد الرائع مباريات ضمن كأس العالم FIFA قطر 2022 وعقب انتهاء البطولة سوف يُفكك الاستاد ليتم في موقعه إنشاء مشروع يطلّ على الواجهة المائية يعود بالنفع على أبناء المجتمع.

إرث للعالم

سوف يقدّم استاد 974 نموذجاً يُتحذى لمطوّري الاستادات ومنظمي البطولات الكبرى في العالم، هذا إلى جانب ما سيوفره من بنية تحتية قيّمة لمشاريع رياضية في مناطق متنوعة. وبفضل الطبيعة المؤقتة للاستاد وتصميمه المبتكر من وحدات مستقلة، وتطلّب تشييده مواد بناء أقل مقارنة بإنشاء الاستادات على الطريقة التقليدية، ما ساعد في خفض تكاليف الإنشاء.

ومع إعادة استخدام المقاعد والسقف وباقي مكونات الاستاد في إنشاء مشاريع أخرى، فإن أجزاء من هذا الاستاد سوف يتم الاستفادة منها على مدى أعوام أو حتى عقود قادمة. يعد خفض تكلفة إنشاء الاستاد إلى حدها الأدنى، وضمان الاستفادة منه في المستقبل، العنصرين الأساسيين لإنشاء استاد جديد مستدام.


سوف يقدم استاد 974 نموذجاً مبتكراً تحتذي به الكثير من مشاريع إنشاء الاستادات في العالم.
 

الصور
استاد راس أبو عبود
راس أبو عبود
راس أبو عبود