2021-04-06

هل ضاع الدوري يا أتلتيكو؟

عصام الشوالي يرى أن أتلتيكو خسر الدوري (winwin)
عصام الشوالي ون ون winwin شواليات كرة قدم ريال مدريد ميلان برشلونة ميسي رونالدو

عصام الشوالي

كاتب رأي

سؤال راود الجميع بعد خسارة أتلتيكو مدريد الجديدة أمام إشبيلية، ما هو مؤكد أن فريق العاصمة بدأ من آخر فبراير/شباط مسلسل إهدار النقاط، وتراجع أتلتيكو مدريد في فترة فراغ طويلة لم يستطع خلالها الفريق الخروج من أزمة النتائج؛ الثقة ضاعت، الثوابت لم تعد مثل ما كانت، وانتصارات البارسا والريال زادته ضغوطات، وأثرت في المردود.

 

الخروج الأوروبي زاد الطين بلة، وانطلاقة بداية الموسم الرائعة ضاعت في أصعب وأهم فترة منه، فمنذ شهر فبراير هكذا كانت الأرقام... حقق الروخي بلانكوس 16 نقطة فقط مقابل 23 للريال و25 نقطة للبارسا، واستنفد أتلتيكو تقدمه المريح الذي وصل إلى 10 نقاط فأكثر، خسارة الفريق في إشبيلية قلصت الفارق لنقطة بالنسبة للبارسا و3 بالنسبة للريال، والمواجهات القادمة صعبة ومنها تنقل عسير للكامب نو.

في المقابل تقام مواجهة منتظرة بين أبرز ملاحقي الأتلتي.. السبت كما هو معلوم، يقام كلاسيكو الأرض بين الملوك والبلوغرانا.. السبت في ضيافة الريال يلعب المرينغي والبارسا مباراة الفصل.. المنتصر فيها يواصل المنافسة والمهزوم يبتعد مراقبا فقط لفريقي الصدارة.

 

لذلك سيكون الكلاسيكو مثيرا وبحسابات أهمها عدم الخسارة وتأجيل حسم الصدارة ما لم يتحقق الفوز.. الليغا لم تحسم بعد، وأتلتيكو ضيّع الفارق المريح، والبارسا في استقرار إداري.. روح الفريق عادت له.. وعودة ميسي تعطيه أفضلية خاصة بعد خروجه الأوروبي الذي وفر له أيضا راحة بدنية أكبر وتركيزا أكثر أمام ريال، الذي حشرته الرزنامة في فوهة القمم.

 

بين ليفربول والبارسا 7 أيام بـ3 مواجهات كل واحدة منها نهائي.. "ريال زيدان" عوّدنا على التفوق في أصعب  الظروف.. فالليغا ما زالت ودوري الأبطال حلم متجدد لزعيم العاصمة.. لزعيم بلده وأوروبا والتاريخ يشهد..

 

من يفوز بكلاسيكو العالم؟ من ستزهو له الأيام القادمة؟ آخر المقال إجابة لسؤال اخترته عنوانا، هل ضاع الدوري يا أتلتيكو؟ والإجابة: نعم، ضاع الدوري يا أتلتي.. وإن غدا لناظره قريب!!!

 

2021-04-13