نجم منتخب الكاميرون حزين لغياب ماني عن مونديال قطر 2022

2022-11-24 01:29
نجم منتخب الكاميرون، شوبو موتينغ، برفقة زميله في نادي بايرن ميونيخ الألماني، ساديو ماني (getty)

رؤوف ليجاني

الجزائر winwin
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

وجه نجم منتخب الكاميرون، إريك ماكسيم شوبو موتينغ، رسالة مؤثرة لنجم منتخب السنغال وزميله في نادي بايرن ميونيخ الألماني، ساديو ماني، عبر فيها عن حزنه الشديد لغيابه عن كأس العالم 2022؛ بسبب الإصابة التي تعرض لها قبل أيام فقط على انطلاق المسابقة المونديالية، في صدمة قوية لمنتخب "أسود التيرانغا" والجماهير السنغالية.

وتعرض ماني إلى إصابة في الشظية اليمنى لقدمه خلال مباراة بايرن ميونيخ الأخيرة قبل كأس العالم أمام فيردر بريمن، والتي انتهت بفوز البافاري بستة أهداف مقابل هدف، حيث خرج صاحب الـ30 عامًا من المباراة بعد 20 دقيقة فقط، وكان الإعلان الأولي من الصحف الألمانية أن الإصابة ليست خطيرة، ولن يبتعد عن الملاعب.

وأعلنت صحيفة "ليكيب" الفرنسية بعدها، أن إصابة ماني ستحرمه من المشاركة في المونديال، قبل أن ينفي الاتحاد السنغالي ذلك، ويؤكد أنه سيغيب فقط عن المباراة الأولى، وفي نهاية المطاف وقبل 72 ساعة من انطلاق كأس العالم 2022، أعلن الطاقم الطبي لمنتخب السنغال أن ماني لن يتمكن من المشاركة في مونديال قطر، وأنه سيضطر للخضوع لعملية جراحية.

وقال مهاجم منتخب الكاميرون، شوبو موتينغ، في تصريحات أدلى بها في مقر إقامة منتخب بلاده في قطر، تعليقا على خبر غياب زميله في البايرن عن كأس العالم 2022: "أشعر بالحزن الشديد لغياب ماني عن منتخب السنغال"، مضيفا: "آسف لما حدث له ولمنتخب السنغال وجميع المشجعين الأفارقة".

وتابع نجم باريس سان جيرمان الفرنسي السابق في التصريحات التي نقلتها صحيفة "ليكيب" الفرنسية: "إنه لاعب رائع وشخص رائع أيضًا، أنا سعيد جدًا لانضمامه إلينا في بايرن ميونيخ، لكنني مستاء للغاية وحزين عليه؛ لأن هذه الإصابة حدثت قبل كأس العالم مباشرة".

وأوضح: "دائمًا ما تكون الإصابات جزءًا من كرة القدم، ولكن للأسف أصيب (ماني) في الوقت الخطأ. نحن جميعًا معه وآمل أن يحافظ على طاقته الإيجابية"، قبل أن يختم: "سيعود أقوى".

وكان ماني تابع مباراة السنغال الأولى في كأس العالم أمام منتخب هولندا من مقر إقامته في إنجلترا، حيث خضع لعملية جراحية، وخسر زملاء نجم بايرن ميونيخ المباراة في الدقائق الأخيرة بنتيجة هدفين دون رد (2-0)، ويحتاج السنغال للتألق في مواجهتيه المقبلتين أمام قطر ثم الإكوادور إن أراد العبور إلى الدور الثاني.

واستقر المدير الفني لمنتخب السنغال، أليو سيسي، على استبدال ماني في القائمة النهائية للمونديال، بمدافع نادي أندرلخت البلجيكي الصاعد موسى ندياي، (20 عاما)، بدلا من ضم مهاجم آخر، وسيحمل ندياي الرقم 10 الخاص بماني في منتخب السنغال، رغم أنه ينشط في الأساس كظهير أيسر، على اعتبار أن لوائح فيفا تتيح استخدام الأرقام التي تمثل عدد اللاعبين الموجودين في القائمة المونديالي؛ ولذلك استفاد ندياي من رقم ماني الشاغر.

شارك: