معركة خاصة بين موهبتي ريال مدريد وبرشلونة في يورو 2024

تحديثات مباشرة
Off
2024-06-19 22:54
شعاري ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين (Getty)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

تشهد منافسات يورو 2024 التي تحتضنها الأراضي الألمانية في الوقت الراهن، معركة خاصة بين موهبتي ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين، أردا غولر ولامين لامال، حيث ينظر إليهما كنجمين واعدين من المنتظر أن يسيطرا على قمة عالم كرة القدم خلال السنوات القليلة المقبلة.

نجح أردا غولر نجم ريال مدريد ذو الـ 19 عامًا في تقديم مستوى رائع خلال مواجهة تركيا الأولى في يورو 2024، فيما ساعد لامين يامال موهوب برشلونة البالغ من العمر 16 عامًا، منتخب بلاده الإسباني لتحقيق المطلوب في المواجهة الافتتاحية من البطولة الشهيرة.

بداية مثالية في يورو 2024

بدأ أردا غولر مشواره في يورو 2024 بصورة مثالية بعد قيادة تركيا للفوز على جورجيا 3-1، وهي المواجهة التي خاض خلالها 79 دقيقة، وأحرز خلالها هدفًا مذهلًا في الدقيقة 65 من تسديدة لا تصدّق، لينتهي الأمر بحصوله على تقييم (7.8) نظير مردوده الرائع.

من ناحيته، قدّم لامين يامال 86 دقيقة من الإبداع مع منتخب إسبانيا في مواجهة كرواتيا، وساعد منتخب بلاده في تحقيق فوز كبير بنتيجة 3-0 أمام زملاء لوكا مودريتش، مع تقديم تمريرة حاسمة والحصول على تقييم 7.5، كرابع أفضل لاعبي الماتادور في المواجهة.

مشوار موهبتي ريال مدريد وبرشلونة

انضم أردا غولر البالغ من العمر 19 عامًا، إلى صفوف ريال مدريد الصيف الماضي قادمًا من فنربخشة التركي وعلى غير المتوقع، واصل مشواره في صفوف النادي الملكي، رغم كثرة التوقعات التي كانت تراهن على إعارته إلى فريق آخر من أجل كسب الخبرة.

لم يظهر النجم التركي الواعد كثيرًا مع ريال مدريد الموسم الماضي، حيث اكتفى بخوض 12 مباراة لكنه كان مؤثرًا فيها، بإحرازه 6 أهداف، بإجمالي 447 دقيقة لعب.

ومن المنتظر أن يلعب أردا غولر دورًا أكبر مع ريال مدريد الموسم المقبل، رغم وصول كيليان مبابي في صفقة مجانية، كل ذلك بقرار من المدرب الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي وتوصية خاصة من الرئيس فلورنتينو بيريز، وهو ما قد يتحقق على حساب لاعبين آخرين أمثال البرازيلي رودريغو غوس والمغربي إبراهيم دياز.

من ناحيته، يعد لامين يامال أحدث اكتشافات مدرسة برشلونة، بعد موسم مثير للإعجاب قدّمه مع كبار النادي الكتالوني، مما دفع الكثيرين لوصفه بخليفة ليونيل ميسي الذي طال انتظاره في "الكامب نو".

حظي اللاعب البالغ من العمر 16 عامًا، بفرص كبرى للعب مع برشلونة على عكس أردا غولر في ريال مدريد، ليشارك الموسم الماضي في 50 مباراة عبر مختلف المسابقات، أحرز خلالها 7 أهداف مع تقديم 10 تمريرات حاسمة، بإجمالي 2975 دقيقة لعب.

8 مباريات دولية مع تركيا وإسبانيا

بدأ اللاعبان الواعدان مسيرتيهما دوليًا خلال فترة زمنية ليست بالبعيدة، إذ يعود ظهور أردا غولر الأول مع منتخب تركيا إلى التاسع عشر من نوفمبر للعام 2022، فيما ارتدى لامين يامال قميص إسبانيا للمرة الأولى في الثامن من سبتمبر للعام 2023.

المثير أن الثنائي الشابين يملكان في جعبتيهما 8 مباريات دولية، وكلاهما أحرز هدفين مع منتخب بلاده، حيث سجل أردا غولر هدفه الأول في شباك ويلز بالتصفيات الأوروبية، ثم أحرز هدفه الثاني في مرمى جورجيا ضمن مسابقة يورو 2024 الحالية.

أما لامين يامال فيعود هدفه الأول في شباك جورجيا بالتصفيات الأوروبية، ثم عاد وسجل هدفه الثاني أمام قبرص بذات التصفيات، بانتظار افتتاح رصيده التهديفي في يورو 2024.

صدام منتظر بين يامال وغولر في يورو 2024

قد تكون الجماهير على موعد مع مواجهة مبكرة بين موهبتي ريال مدريد وبرشلونة في الدور الثاني من مسابقة يورو 2024 خلال نسختها الراهنة.

احتمالية المواجهة المرتقبة بين أردا غولر ولامين يامال، تتمثل في نجاح منتخب إسبانيا في حصد صدارة المجموعة الثانية، مقابل احتلال تركيا وصافة السادسة، أو اعتلاء تركيا صدارة مجموعتها السادسة مقابل إنهاء إسبانيا مجموعتها في المركز الثالث وهي فرص تبدو صعبة بالنظر لانتصارات إسبانيا وتركيا الأولى، لكنها تبقى احتمالات واردة في عالم كرة القدم.

شارك: