مشجع إنجليزي يؤكد أن جماهير المونديال ستعيش تجربة فريدة بقطر

2022-08-04 20:09
الإنجليزي المقيم في قطر ستيف ماكي يتحدث عن مونديال 2022 المرتقب (اللجنة العليا للمشاريع والإرث)
أنيس معط الله

أنيس معط الله

الفريق التحريري
Source
المصدر
لجنة المشاريع والإرث
+ الخط -

يترقب عشاق كرة القدم في جميع أنحاء العالم، انطلاق منافسات النسخة 22 من بطولة كأس العالم 2022، والتي ستستضيفها قطر خلال الفترة من 21 نوفمبر/ تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/ كانون الأول من العام الجاري.

وتتوقع جماهير المنتخبات الـ32 المشاركة في المونديال أن تكون النسخة القطرية الأفضل في تاريخ البطولة؛ بفضل المزايا الكبيرة التي تتمتع بها من ملاعب حديثة ومسافات قريبة ومرافق متطورة.

وأكد مشجّع منتخب إنجلترا، ستيف ماكي، الذي يقيم في الدوحة منذ أكثر من 10 سنوات، أنه يتوقع نجاحا غير مسبوق لمونديال قطر، وذلك بقوله في تصريحات نقلها موقع Qatar2022.qa: "جمهور كرة القدم في أنحاء العالم على موعد مع تجربة فريدة خلال كأس العالم قطر 2022، والاستمتاع بكرم الضيافة وطيب الترحاب الذي تتميز به قطر والمنطقة،  أثناء حضورهم منافسات النسخة الأولى من المونديال في العالم العربي".

ستيف ماكي يدعو جماهير كأس العالم للاستمتاع في قطر

وأشاد ماكي، الذي يعمل في قطاع الأعمال، ويقدم أحد برامج التدوين الصوتي (البودكاست)، بالتطور الكبير الذي شهدته قطر على مدى العقد الماضي، وأبدى إعجابه بالإنجازات التي تحققت على صعيد البنية التحتية، مشيراً إلى أبرز مناطق الجذب السياحي في البلاد، وتوقعاته لأداء منتخب إنجلترا في البطولة التي تقام منافساتها في 8 ملاعب.

ودعا ماكي مشجعي المنتخب الإنجليزي وجماهير كرة القدم التي ستأتي إلى قطر من شتى أنحاء العالم لحضور مباريات المونديال المرتقب، إلى التعرف عن قرب إلى ثقافة البلاد وعاداتها وتقاليدها، مؤكداً أن قطر ترحب بالجميع في مهرجان كروي تاريخي نهاية العام الجاري.

المشجع الإنجليزي ستيف ماكي يتحدث عن كرم الضيافة في قطر

وأضاف: "سيجد المشجعون شعباً ودوداً ومضيافاً، هذه هي طبيعة قطر، وأنصح المشجعين بالتعرف أكثر إلى ثقافة البلاد قبل القدوم إليها، ومراعاة العادات والتقاليد العربية، للاستمتاع بتجربة المشاركة في الحدث الكروي الاستثنائي".

وعن أبرز المعالم السياحية في قطر قال ماكي: "تزخر البلاد بالكثير من الأماكن المميزة، ويأتي سوق واقف في مقدمتها بالنسبة لي، وينبغي لأي زائر قضاء وقت فيه، ثم مدينة مشيرب قلب الدوحة، ومتحف قطر الأولمبي والرياضي، حيث أحب التردد على هذه الأماكن التي جرى تشييدها وتطويرها على طراز مذهل، وفي كل مرة أكتشف فيها شيئًا يلفت انتباهي".

وتحدث عن ذكرياته يوم الإعلان عن فوز قطر بحق استضافة كأس العالم 2022، قائلا: "لن أنسى ذلك اليوم الذي فازت فيه قطر بحق تنظيم المونديال، فقد ازدحم كورنيش الدوحة بالمحتفلين، كما لو أن قطر تُوّجت بكأس البطولة. وحظينا مع الجميع بتجربة احتفالية فريدة، وكان من الرائع مشاهدة شغف القطريين بكرة القدم التي تعني لهم الكثير. لا شك أن هذا البلد يستحق استضافة المونديال، كما أن المنطقة جديرة بتنظيم هذه البطولة العالمية للمرة الأولى".

ستيف ماكي يتطلع لمشاهدة منتخب إنجلترا في ملاعب مونديال 2022

وتطرّق ماكي للحديث عن مباريات منتخب إنجلترا خلال منافسات دور المجموعات في استادات البيت وأحمد بن علي وخليفة الدولي، وأعرب عن تطلعه إلى تجربة الأجواء الحماسية خلال منافسات منتخب بلاده في الاستادات المونديالية، مشيراً إلى أن استاد البيت الذي زاره من قبل يحظى بإعجاب الجميع.

وأضاف: "سعيد لأنني سأشاهد لاعبي منتخب بلادي يتنافسون على أرضية استاد البيت الذي يتميز بتصميم فريد يعكس عراقة قطر والمنطقة، كما أن هذا الاستاد سيترك إرثا مستداما لسكان المنطقة وغيرها بعد إسدال الستار على منافسات المونديال، بما فيها الحديقة العامة في المنطقة المحيطة بالاستاد، وغيرها من المرافق المجتمعية الأخرى".

نسخة استثنائية بانتظار جماهير كرة القدم في مونديال 2022 بقطر

وتابع: "زرت أيضا استاد أحمد بن علي، وأمضيت أوقاتا رائعة فيه، أما الاستاد المفضل لدي فهو استاد خليفة الذي يمتاز بتاريخ عريق، وتغمرك مشاعر رائعة وأنت في داخله؛ بفضل ما يحظى به هذا الاستاد من سجل حافل في استضافة الأحداث الرياضية التي لا تقتصر على كرة القدم".

وعن رأيه بفرص إنجلترا للفوز بلقب المونديال، قال ماكي: "لم يلبِّ أداء المنتخب توقعات المشجعين في السابق، وتعرض للانتقاد وسادت حالة من الإحباط، إلى أن تولى تدريبه غاريث ساوثغيت، الذي نجح في الارتقاء بأداء اللاعبين، وانتهج أسلوب لعب مختلف، وتمكن من توحيد الجمهور وراء الفريق، رغم إخفاقه في تقديم الأداء المتوقع في مونديال روسيا 2018 واكتفائه بالمركز الرابع، لكنه عاد ونجح في الوصول لنهائي أمم أوروبا الصيف الماضي، وخسرنا أمام إيطاليا بركلات الترجيح".

وأضاف: "أتطلع إلى أن يواصل لاعبونا تقديم هذا المستوى الرائع من الأداء خلال كأس العالم، حيث نأمل في مزيد من النتائج المتميزة، مع الفرص المتاحة أمامنا في مونديال 2022، في ضوء ما يزخر به منتخبنا من كوكبة متميزة من أفضل نجوم العالم في كرة القدم".

ويخوض المنتخب الإنجليزي نهائيات كأس العالم ضمن المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات إيران والولايات المتحدة وويلز، ويستهل الأسود الثلاثة مشوارهم في البطولة بمواجهة إيران يوم 21 نوفمبر في استاد خليفة الدولي، وتليها مواجهة مع الولايات المتحدة في استاد البيت يوم 25 نوفمبر، قبل مواجهة منتخب ويلز يوم 29 نوفمبر في استاد أحمد بن علي، في ختام منافسات دور المجموعات.

مجموعات كأس العالم 2022 بقطر

 

ملاعب نهائيات كأس العالم 2022 بقطر

  1. استاد أحمد بن علي: السعة 40 ألف مقعد. يقع في واحدة من أكثر المدن التقليدية في قطر، وسيكون مقرًا لنادي الريان الرياضي صاحب القاعدة الجماهيرية العريضة.

  2. استاد خليفة الدولي: السعة 40 ألف مقعد. عزيز على قلوب أهل قطر لكونه رسم تاريخ كرة القدم في البلاد. شُيِّد عام 1976، وتم تجديده ليستضيف كأس العالم 2022.

  3. استاد لوسيل: استاد نهائي قطر 2022. السعة 80 ألف مقعد. يقع وسط مدينة لوسيل الحديثة.

  4. استاد 974: السعة 40 ألف مقعد. مكوّن من حاويات الشحن البحري والعوارض الفولاذية القابلة للتفكيك بالكامل، ويرمز إلى التاريخ البحري للدوحة، ويتناغم مع الميناء الذي يقع على مقربة منه.

  5. استاد الثمامة: السعة 40 ألف مقعد. تصميمه مستوحى من القحفية، وهي القبعة التي يرتديها الرجال في الوطن العربي.

  6. استاد الجنوب: السعة 40 ألف مقعد. يقع في مدينة الوكرة الجنوبية، وهي واحدة من أقدم المدن القطرية الآهلة بالسكان.

  7. استاد المدينة التعليمية: السعة 40 ألف مقعد. يحيط به عدد من الجامعات الرائدة في قطر، وسيستضيف المباريات حتى ربع النهائي.

  8. استاد البيت: استاد المباراة الافتتاحية. السعة 60 ألف مقعد. تصميم مستوحى من بيوت الشعر التقليدية.

شارك: