2021-04-08

محرز يقترب من إنجاز تاريخي والجزائريون يتفاعلون بقوة

النجم الجزائري رياض محرز يحمل لقب كأس إفريقيا 2019 (Getty)

رؤوف ليجاني

الجزائر winwin

يوجد الدولي الجزائري، رياض محرز، نجم نادي مانشستر سيتي الإنجليزي في رواق جيّد للتتويج بلقب النسخة الحالية من مسابقة دوري أبطال أوروبا، عطفا على المستويات التي يقدمها هو وناديه هذا الموسم، ما جعل المتابعين يرشحون النادي السماوي لكسر عقدته في أغلى مسابقة كروية بالقارة العجوز.

 

وسيتيح هذا التتويج لقائد منتخب الجزائر دخول التاريخ من بابه الواسع وصنع رقم إعجازي جديد، يضاف إلى أرقامه القياسية السابقة، وعلى رأسها أن يكون ثاني لاعب جزائري يفوز بهذه المسابقة بعد الأسطورة الحيّة، رابح ماجر، أي بعد 34 سنة كاملة، فضلا عن دخوله القائمة المختصرة لللاعبين العرب المتوجين بالكأس ذات الأذنين، والتي تضم مواطنه رابح ماجر والمغربي أشرف حكيمي والمصري محمد صلاح.

 

حساب "أورانج فوتبول كلوب" على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر"، والمعروف بمتابعته لأخبار كرة القدم الإفريقية وإحصائياتها وأرقامها، نشر تغريدة أشعلت حماس الجماهير الجزائرية، قال فيها: "8 لاعبين أفارقة فقط نجحوا في الجمع بين لقب دوري أبطال أوروبا وكأس أمم إفريقيا"، ما جعل الجزائريين يتفاعلون بشكل واسع ورشحوا محرز لتحقيق هذا الإنجاز.

وضمت هذه القائمة أسطورتين للكرة الإفريقية، الجزائري رابح ماجر والغاني عبيدي بيليه، المتوجين مع منتخب بلديهما بالتاج القاري ومع بورتو البرتغالي وأولمبيك مرسيليا الفرنسي تواليا باللقب الأوروبي، بالإضافة إلى النيجيريين، جورج فينيدي وأوبي ميكيل، المتوجين قاريا مع منتخب "النسور الممتازة" والحاصلين على اللقب الأوروبي مع أياكس وتشيلسي على التوالي، والكاميرونيين جيريمي نجيتاب وصامويل إيتو، المتوجين مع الكاميرون إفريقيا والريال وبرشلونة على التوالي أوروبيا.

 

القائمة ضمت أيضا نجمي منتخب كوت ديفوار، يايا توري وسالومون كالو، بطلي إفريقيا مع "الفيلة" ودوري أبطال أوروبا مع برشلونة وتشيلسي، ولا يفصل رياض محرز عن دخول هذه القائمة التاريخية سوى أربع مباريات فقط، قد تجعله يخلد اسمه بأحرف من ذهب في تاريخ كرة القدم الإفريقية.
 


وكان تفاعل الجماهير الجزائرية مع هذه التغريدة واسعا، وأكدت بأن رياض محرز سيدوّن اسمه فيها بنسبة كبيرة هذه السنة، وغرّد أحد عشاقه، قائلا: "سيأتي الدور على رياض إن شاء الله"، وتابع آخر: "محرز يقترب"، في حين تحدث آخر بلغة التأكيد: "محرز سيكون اللاعب التاسع".

 

إيمان الجزائريين بقدرة نجم مانشستر سيتي الإنجليزي على تكرار إنجاز الأسطورتين رابح ماجر وعبيدي بيليه وباقي اللاعبين الأفارقة الستة كان كبيرا، وقال أحدهم: "إن شاء الله سيكون هذا العام..عام محرز"، قبل أن يؤكد مشجع آخر: "أورانج فوتبول يستهدف لاعبا معينا، وهو محرز..إن شاء الله".

 

نذكر أن أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز والقارة السمراء عام 2016، قاد مانشستر سيتي للفوز على بوروسيا دورتموند، الثلاثاء 6 أبريل/نيسان، بهدفين لهدف، لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، بصناعته للهدف الأول وتقديمه مردودا كبيرا في المواجهة.

رياض محرز بطل الدوري الإنجليزي

 

2021-04-13