لماذا سيكون مونديال قطر 2022 الأقوى من الناحية الفنية؟

2022-08-29 21:14
شعار كأس العالم FIFA قطر 2022 (Getty)
إسماعيل أحمد

إسماعيل أحمد

الفريق التحريري
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

اكتمل عقد المنتخبات المتأهلة إلى مونديال كأس العالم قطر 2022؛ بتأهل منتخب كوستاريكا إلى البطولة بعد فوزه 1-0 على منتخب نيوزيلندا يوم الثلاثاء 14 يونيو/ حزيران، في المباراة التي احتضنها استاد "أحمد بن علي"، أحد الاستادات الـ8 التي ستستضيف المونديال نهاية العام الجاري خلال الفترة من 21 نوفمبر/ تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/ كانون الأول.

وكانت قطر قد أبدت استعدادها لاستضافة البطولة في شهري (يونيو/ حزيران) و(يوليو/ تموز) كما حدث في النسخ الماضية، بفضل وجود تقنية التكييف في الملاعب والمدرجات، لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قرر تغيير موعد البطولة لتُقام في الشتاء.

وهناك 5 أسباب تجعل بطولة كأس العالم قطر 2022 واحدة من أقوى النسخ من الناحية الفنية، إن لم تكن الأقوى على الإطلاق.

قوة المنتخبات المشاركة في مونديال كأس العالم قطر 2022

باستثناء منتخب إيطاليا الذي يُعد الغائب الأبرز عن المونديال القطري، نجحت المنتخبات الأخرى التي سبق لها التتويج بلقب البطولة في الوصول إلى كأس العالم 2022، وهي منتخبات البرازيل والأرجنتين والأوروغواي وألمانيا وإنجلترا وفرنسا وإسبانيا.

وإلى جانب هذه المنتخبات، تحضر منتخبات أخرى تملك سجلا حافلا في البطولة؛ مثل منتخب هولندا الذي سيلعب في المجموعة الأولى رفقة منتخب قطر المتسلح بعاملي الأرض والجمهور، فضلا عن الخبرة التي اكتسبها من مشاركته في العديد من المنافسات القارية، بعد فوزه بلقب كأس آسيا 2019.

وهناك منتخبات أخرى تملك نجوما مميزين في مختلف المراكز وسبق لها الوصول إلى أدوار متقدمة في البطولة؛ مثل منتخبات بلجيكا والبرتغال والسنغال وغانا، وهناك منتخبات لا تملك سجلا حافلا في البطولة، لكنها تملك الفرصة للظهور بشكل مميز في مونديال قطر ؛ بسبب امتلاكها عامل الخبرة بفعل مشاركة العديد منها في مونديال روسيا 2018.

وأسفرت قرعة مونديال قطر 2022 عن العديد من المجموعات النارية التي ستشهد صراعا ومواجهات ندية كبيرة؛ أبرزها المجموعة الخامسة التي تضم منتخبين سبق لهما التتويج بلقب البطولة؛ هما منتخبا إسبانيا وألمانيا اللذان سيلعبان في هذه المجموعة إلى جوار منتخبي اليابان وكوستاريكا.

ويفتح نظام منافسات المونديال (أول كل مجموعة يلعب مع ثاني المجموعة التي تليها في دور الـ16) المجال أمام رؤية مواجهات كلاسيكية في كأس العالم 2022 بين منتخبات سبق لها التتويج بلقب البطولة، بدءًا من الدور ثمن النهائي الذي من الممكن أن يستمتع المتابعون فيه برؤية قمة كلاسيكية بين بطلين لاتينيين؛ هما البرازيل والأوروغواي، ومن الممكن أن يلعب منتخب بلجيكا ضد ألمانيا أو إسبانيا، ومنتخب فرنسا ضد الأرجنتين، في تكرار لقمة ثمن نهائي مونديال روسيا 2018 (فازت فرنسا 4-3). 

وتضم معظم المجموعات الـ8 في نهائيات كأس العالم قطر 2022 منتخبات متقاربة المستوى، ما سينعكس إيجابا على أداء المنتخبات المتنافسة ومستوى البطولة بشكل عام.

اللعب في منتصف الموسم

تُقام بطولة كأس العالم قطر 2022 في منتصف الموسم الكروي القادم 2023/2022، وهو الوقت الذي يصل فيه اللاعبون إلى أفضل حالاتهم البدنية والفنية، بحسب محللين، ما سيساعدهم على تقديم أفضل المستويات في المونديال، بخلاف النسخ السابقة التي كانت تُقام عقب انتهاء الموسم الكروي، وبعد أن تكون لياقة اللاعبين قد استُنزفِت كثيراً خلال الموسم، وهو ما سيتلافاه مونديال قطر 2022.

ولعل أفضل مثال على ذلك بطولة دوري الأمم الأوروبية 2022-23 التي انطلقت عقب انتهاء الموسم الكروي 2021-22، أي في الفترة التي كانت تُقام فيها منافسات النسخ السابقة من المونديال.

وجاءت الجولات الأولى من دوري الأمم الأوروبية 2022-23 بمستوى هزيل؛ بسبب معاناة اللاعبين من الإرهاق عقب انتهاء الموسم، وفقا لمحللين، وهو ما سيتلافاه مونديال قطر الذي سيُقام بعد انطلاق الموسم الجديد بـ3 أشهر، وهي الفترة التي يصل فيها اللاعبون إلى أفضل حالاتهم من الناحيتين الفنية والبدنية.

اللعب في جو معتدل

على مدار النسخ السابقة، عانى اللاعبون من الإجهاد؛ بسبب درجات الحرارة المرتفعة في شهري يونيو ويوليو اللذين تُقام فيهما منافسات المونديال، لكنهم سيكونون أمام فرصة للعب البطولة شتاء في مونديال قطر الذي سيُقام في شهري نوفمبر وديسمبر اللذينِ يكون فيهما الطقس في قطر رائعا للغاية، ما سيساعد اللاعبين على تقديم أفضل مستوياتهم في البطولة.

بنية تحتية وتجهيزات هي الأفضل

ستحظى المنتخبات المشاركة في مونديال كأس العالم قطر 2022 بأماكن إقامة مريحة وملاعب للمباريات والتدريبات ومرافق ومنشآت رياضية وخدمية قريبة من أماكن إقامة المنتخبات المشاركة، ما يعني أن المنتخبات المشاركة ستكون قادرة على الوصول إلى الملاعب وأماكن التدريبات والعودة منها إلى أماكن إقامتها في وقت وجيز.

وروعي في تصميم المرافق والمنشآت الرياضية الخاصة بمونديال قطر 2022 أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا العالمية، لتوفير الراحة والرفاهية للمنتخبات المشاركة؛ بهدف مساعدتها على تقديم أفضل ما لديها في المونديال.

استقرار المنتخبات المشاركة في مكان واحد طوال فترة مشاركتها في كأس العالم قطر 2022

عانت العديد من المنتخبات في نسخ سابقة من التشتت الذهني؛ بسبب اضطرارها للتنقل بين أكثر من مدينة وتغيير مكان الإقامة أكثر من مرة خلال مشاركتها في البطولة، فضلا عن السفر لساعات طويلة لخوض مباراة مصيرية في أحد الأدوار الإقصائية، وما يرافق ذلك من تغير حالة الطقس من مدينة إلى أخرى (الانتقال من مدينة حارة إلى أخرى باردة والعكس)، وهو ما يؤدي إلى معاناة اللاعبين من التعب والإرهاق، ومن ثم يؤثر في مستوياتهم خلال المباريات.

لكن في مونديال قطر 2022، لن تكون المنتخبات مضطرة لتغيير أماكن إقامتها، وستقيم في مكان واحد طوال فترة مشاركتها، في نسخة فريدة من المونديال تُعد الأكثر تقاربا في المسافات بين الملاعب في بطولة كأس العالم على مدار تاريخها.

شارك: