"لاماسيا الجزائر" تواصل تسويق لاعبيها وتجهز البدائل لبلماضي

2022-08-09 17:13
الجزائري رياض بن عياد (وسط) أحد أبرز الأسماء التي تخرجت من أكاديمية بارادو في السنوات الأخيرة (Getty)

رؤوف ليجاني

الجزائر winwin
Source
+ الخط -

أعلن نادي بارادو الجزائري انتقال ظهيره الأيسر حمزة موالي إلى نادي لافال الفرنسي الناشط في دوري الدرجة الثانية، ليكون بذلك اللاعب الثاني الذي يُسوّقه بارادو إلى القارة العجوز خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، ورابع لاعب في المجموع، بعد أن غادر لاعبان صفوف الفريق للانضمام إلى ناديي الترجي التونسي والرجاء المغربي.

وكان نادي بارادو، المعروف بأكاديميته الشهيرة التي يُطلَق عليها لقب "لاماسيا الجزائر" تشبيهاً بأكاديمية نادي برشلونة العالمية، قد توصل لاتفاق ينتقل بموجبه مهاجمه نذير بن بوعلي (22 عاما) نحو نادي شارل لوروا البلجيكي في شهر يوليو/ تموز الماضي، وشهد النادي مغادرة المهاجم رياض بن عياد للانضمام إلى الترجي التونسي، ولاعب الجناح يسري بوزوق الذي انتقل إلى الرجاء المغربي، قبل أن ينضم حمزة موالي إلى القائمة.

الجزائري حمزة موالي ينضم إلى نادي لافال الفرنسي قادماً من نادي بارادو الجزائري

ويتوقع متابعون عدم توقف انتقالات لاعبين من نادي بارادو نحو القارة العجوز عند اسمي بن بوعلي وموالي خلال الميركاتو الصيفي الحالي، بل سيلتحق بهما، حسب ما أكدته مصادر خاصة لـ"winwin"، كل من المهاجم الواعد عادل بولبينة (19 عاماً) ولاعب الوسط المدافع ياسين تيطراوي، قبل إغلاق سوق الانتقالات، وهما المطلوبان بقوة في الدوريين الفرنسي والبرتغالي.

وتُعد أكاديمية نادي بارادو من أشهر وأنجح الأكاديميات في الجزائر، إذ نجحت خلال السنوات القليلة الماضية في تسويق عدة لاعبين إلى أوروبا، باتوا الآن لاعبين معروفين؛ مثل نجوم منتخب الجزائر الحاليين، رامي بن سبعيني مدافع بوروسيا مونشغلادباخ الألماني، ويوسف عطال وهشام بوداوي نجمي نادي نيس الفرنسي، وآدم زرقان نجم نادي شارل لوروا البلجيكي.

وتفرّد نادي بارادو الجزائري، الذي تأسس عام 1994 ولا يملك قاعدة جماهيرية، بحكم نشأته في حي راقٍ بأعالي العاصمة الجزائرية وبتخطيط من عائلة خير الدين زطشي رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم سابقا، بتكوين اللاعبين في أكاديميته التي تُعد الأكاديمية الوحيدة المبنية في الجزائر وفقاً لمعايير التكوين الأوروبية، ونجح بفضل هذه في دعم مختلف الفئات السنية لمنتخب الجزائر، وجني أرباحاً كبيرة جدًّا من بيع نجومه الواعدين.

ويراهن الكثير من المحللين على أن تنضم الأسماء التي انتقلت مؤخراً من نادي بارادو لأندية أوروبية، قريباً إلى خيارات المدير الفني لمنتخب الجزائر، جمال بلماضي، الذي كثيرا ما أشاد بسياسة هذا النادي الجزائري في التكوين، واعتمد على العديد من اللاعبين الذين تخرجوا من أكاديميته، وآخرهم كان رياض بن عياد المنتقل حديثا إلى الترجي التونسي.

شارك: