2021-06-06

كأس أمم أوروبا.. مباريات كلاسيكية وأهداف تاريخية

أرشيفية- أيام قليلة تفصلنا عن انطلاقة النسخةالـ 16 من نهائيات كأس الأمم الأوروبية (Getty)
مؤذن

ظفر الله المؤذن

صحفي
المصدر
winwin

تعتبر كأس الأمم الأوروبية المسابقة الثانية من حيث الأهمية بعد كأس العالم، وحتى لا تتضارب المسابقتان في الزمن تقرر أن تكون الفترة الزمنية التي تفصل بينهما سنتين. وعندما انطلقت النسخة الأولى لكأس أمم أوروبا في عام 1960، سبقتها كأس العالم في عام 1958 في السويد، ثم أقيم مونديال 1962 في تشيلي. وقدمت البطولة لعشاق كرة القدم مباريات مثيرة حافلة بالأهداف، وفي هذا التقرير، نستعرض أكبر النتائج المسجلة في المسابقة، كما نتعرف على المنتخبات التي أحرز هجومها أكبر نسبة من الأهداف.

 

فرنسا أقوى خط هجوم

 

يمتلك منتخب "الديوك الفرنسية" الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في نسخة واحدة، وبالعودة للتاريخ نجد أن فرنسا بقيادة لاعبها الأسطوري ميشيل بلاتيني أحرزت 14 هدفا في يورو 1984 والذي أقيم على ملاعب فرنسية، نال منها بلاتيني نصيب الأسد بتسجيله 9 أهداف، وسجل المنتخب الهولندي الذي أدرك نصف النهائي في "يورو 2000" 13 هدفا، كما سجلت فرنسا أعلى نسبة من الأهداف في نسختي 2000 و2016 عندما خاضت المباراة النهائية وبلغت غلتها 13 هدفا.

 

أعرض نتيجة في مباراة واحدة

 

في النسخة الأولى التي أقيمت في موسكو في عام 1960، شكلت مباراة يوغوسلافيا وفرنسا في نصف النهائي علامة تاريخية على صعيد الأهداف، وفازت يوغوسلافيا على فرنسا في ذلك اليوم بنتيجة 5-4، أي أن الجماهير استمتعت بتسعة أهداف خلال المباراة.

 

أما النتيجة الأعرض على الإطلاق، فتمثلت في فوز هولندا على يوغوسلافيا في نسخة 2000 وبنتيجة 6-1، أي أن المباراة شهدت 7 أهداف، وتكررت نتيجة 5-0 مرات عديدة في المسابقة، ففي نسخة 1984 حققت فرنسا، منظمة الدورة، فوزا مثيرا على جارتها بلجيكيا بـ 5-0، وفي تلك النسخة فازت الدنمارك على يوغوسلافيا بنفس النتيجة، وفي نسخة 2004 بالبرتغال فازت السويد على بلغاريا 5- 0.
 

كما أن نتيجة 4-0 حصلت في أكثر من مباراة ولعل أشهرها فوز إسبانيا على إيطاليا في نسخة 2012، وهي التي شهدت تتويج إسبانيا باللقب بعد عامين من فوزها بكأس العالم في جنوب إفريقيا. وفاز منتخب الاتحاد السوفيتي على تشيكوسلوفاكيا 3-0 في النسخة الأولى، وفي نسخة 1964 فاز الاتحاد السوفيتي أيضا على الدنمارك 3-0. وتعتبر نسخة فرنسا في عام 1984 هي الأعلى تهديفا، بمعدل 2.88 هدف لكل مباراة، تليها نسخة إسبانيا في عام 1964 وبلغ المعدل هدفين في كل مباراة.

 

أول هدف في المسابقة الأوروبية

 

أول هدف سُجل في تاريخ بطولة أمم أوروبا كان بواسطة اليوغسلافي ميلان غاليتش، ضمن مباراة منتخب بلاده ضد منتخب فرنسا في افتتاح كأس أمم أوروبا 1960.

 

أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف في بطولة أمم أوروبا هو الفرنسي ميشيل بلاتيني الذي سجل 9 أهداف (خلال نسخة واحدة، نسخة 1984)، بالمناصفة مع البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل 9 أهداف خلال 4 بطولات (2004 ولغاية 2016). كذلك يعتبر بلاتيني أكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف في بطولة واحدة (9 أهداف خلال 5 مباريات في نسخة 1984 وبمعدل 1.45 هدف لكل مباراة). أكثر اللاعبين تسجيلاً لثلاثة أهداف في مباراة واحدة هو بلاتيني أيضا، وقد فعل ذلك مرتين في بطولة أمم أوروبا 1984، وهو كذلك الوحيد الذي سجل "الهاتريك" في مباراتين متتاليتين خلال تاريخ البطولة.

 

أما أسرع هدف تم تسجيله في تاريخ البطولة فقد كان من نصيب الروسي دميتري كيريتشينكو، حيث سجل هدفه بعد 67 ثانية من بداية اللقاء ضد منتخب اليونان في يورو 2004.

 

ويظل السويسري يوهان فونلانتين هو أصغر الهدافين عندما سجل وعمره 18 سنة و141 ويوماً ضد منتخب فرنسا في يورو 2004، بينما أكبر من سجل هو النمساوي إيفيكا فاستيك عندما سجل وعمره 38 سنة و257 يوماً ضد منتخب بولندا في يورو 2008. بطولة أوروبا للأمم لم تخل منذ انطلاقتها من الأرقام المثيرة والتي سجلها التاريخ، فماذا ستقدم "نسخة كورونا" من أرقام ومفاجآت؟

شارك:
2021-06-23
مباراة 1
19:00
مباراة
مباراة 1
19:00
مباراة
مباراة 1
22:00
مباراة
مباراة 1
22:00
مباراة
مباراة 1
17:00
مباراة
مباراة 1
22:00
ألغيت
مباراة 1
17:30
مباراة
مباراة 1
17:30
مباراة
مباراة 1
18:00
مباراة