قبل النهائي.. فالفيردي يكشف عن أصعب مباراة في دوري الأبطال

تحديثات مباشرة
Off
2024-05-28 16:38
فيدريكو فالفيردي وتوماس مولر من مواجهة ريال مدريد وبايرن ميونخ (X/@realmadrid)
Source
المصدر
winwin وكالات
+ الخط -

قيّم النجم الأوروغواياني فيدريكو فالفيردي لاعب نادي ريال مدريد الإسباني، موسم الفريق حتى الآن بعد الحصول على لقب الدوري والحضور في نهائي دوري أبطال أوروبا، كما تحدث عن صعوبة الوصول إلى المباراة النهائية في "التشامبيونزليغ" وأصعب مباراة في البطولة، وسط المنافسة الشرسة من الأندية الأخرى.

ويستعد نجم خط الوسط البالغ من العمر 25 عامًا، لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا رفقة النادي الملكي يوم السبت القادم، بحثًا عن لقبه الثاني مع الفريق، حيث سيتوجه إلى ملعب ويمبلي في العاصمة الإنجليزية لندن، لمواجهة بوروسيا دورتموند الألماني.

وتحدث فالفيردي في حوار مع صحيفة "ماركا" عن معنى الفوز بدوري الأبطال، فقد حقق اللقب القاري الأهم مرة واحدة عام 2022، إلا أنه يمتلك فرصة أخرى بعد عامين للفوز باللقب، عقب التغلب على مانشستر سيتي وبايرن ميونخ في ربع النهائي ونصف النهائي، وعن صعوبة الوصول إلى المباراة النهائية.

فالفيردي يعترف: لم أرغب في مواجهة مانشستر سيتي!

وقال لاعب خط الوسط: "يعتقد الكثيرون أن الوصول إلى النهائي أمر سهل، لكنه صعب للغاية، موضحًا أنه وزملاءه يبذلون قصارى جهدهم لمواصلة التطور وتجاوز العقبات التي يجدونها في طريقهم، إلا أنه اعترف بعدم رغبته في مواجهة مان سيتي في ربع النهائي، قائلًا: "إذا قالوا لي أن أواجه السيتي مرة أخرى فسأرفض".

وأوضح الدولي الأوروغواياني: "كانت مواجهة السيتي عصيبة جدًا وعانيت بشدة. كانت مباراة مهمة للغاية وأعتقد أنها أعطتنا دفعة كبيرة كي نصل إلى حيث وصلنا اليوم"، معلقًا على مزاح مدربه كارلو أنشيلوتي عقب موقعة ملعب الاتحاد ومحاصرة مانشستر سيتي في مناطق ريال مدريد بقوله: "فكرنا جميعًا أنهم سيفوزون علينا لكن الأمور سارت على ما يرام".

وعن نصف النهائي أمام بايرن ميونخ، قال فالفيردي: "أرى أن المباراة في ألمانيا لم تكن بهذه الصعوبة كما كان متوقعًا. كانت سهلة نسبيًا، وكان بوسعنا الفوز إذا لعبنا بشكل أفضل. لكننا تأثرنا بفكرة لعب مباراة الإياب هنا. فبعد تجاوز العديد من المراحل الإقصائية ظن الجميع أن الأمر في البرنابيو سيكون سهلًا إلا أن ما حدث هو أننا عانينا بشدة على أرضنا. كنت أحد التغييرات. فزنا بفضل ذلك، خوسيلو أنا مدين له بالشكر".

فالفيردي يعلق على هدفه في شباك السيتي

وعلق اللاعب المخضرم على هدفه في شباك مانشستر سيتي، الذي منح التعادل لفريقه في مباراة الإياب، عند سؤاله حول ما إذا كان يظن أن تأهل الفريق كان بفضل ذلك الهدف، حيث قال: "ربما ذلك صحيح. البعض لا يرى هذا. أتذكر تلك المقابلة عقب اللقاء ووجّه لي أحدهم سؤالًا عن سبب عدم احتفالي بالهدف. كانت لدي أسبابي، لم نخسر لكن النتيجة بدت كذلك. الذهاب إلى ملعب منافس مثل مانشستر سيتي بعد إدراك التعادل 3-3 وبعد التأخر في النتيجة، بدا لي كهزيمة. لم احتفل وقتها لكنني سعيد اليوم بذلك الهدف".

واختتم اللاعب حديثه قائلًا: "تعلمت الكثير عندما انضممت لريال مدريد وحققت حلم الطفولة، ومع مرور الأعوام استفدت من نصائح أشخاص آخرين، ولاعبين آخرين من مستوى أعلى قضوا أعوامًا طوال هنا مثل مارسيلو وسرخيو (راموس) وكريم (بنزيما)، واليوم ناتشو وكارفاخال ووتوني ولوكا. حاولت دومًا التعلم منهم. لكن بالنسبة لي لن يكون هناك قائد مثل سرخيو راموس. لكل شخص أسلوبه وكلهم قادة من الطراز الرفيع ولن أصبح مثلهم، لكنني أتمنى أن أكون نموذجًا للاعبين الشباب الوافدين إلى هذا الفريق كي أعرّفهم قيمة الفريق الملكي".

شارك: