فرص مشاركة كريستيانو رونالدو مع البرتغال في ودية كرواتيا

تحديثات مباشرة
Off
2024-06-08 14:44
كريستيانو رونالدو يحلم بقيادة البرتغال إلى لقب جديد في يورو 2024 (Instgram/cristiano)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

قدم روبرتو مارتينيز مدرب المنتخب البرتغالي، تحديثًا حاسمًا حول فرص مشاركة الأسطورة كريستيانو رونالدو ضمن صفوف منتخب بلاده، خلال المواجهة الودية المرتقبة أمام كرواتيا، تحضيرًا لخوض منافسات يورو 2024.

وتلتقي البرتغال مع ضيفتها كرواتيا، مساء اليوم السبت، في مواجهة ودية تأتي قبل أيام من منافسات يورو 2024، والتي يخوض بها برازيل أوروبا البطولة عبر بوابة المجموعة السادسة، التي تضم إلى جانبهم منتخبات تركيا والتشيك وجورجيا.

وباتت مشاركة رونالدو مع منتخب البرتغال من أكثر الموضوعات إثارة للتساؤلات في الوقت الراهن، حيث تطالب بعض الأصوات بعدم الاعتماد عليه أساسيًّا، فيما تراهن أصوات أخرى على خبرته من أجل قيادة الجيل البرتغالي إلى لقب جديد على الساحة الدولية.

فرص مشاركة كريستيانو رونالدو أمام كرواتيا 

قال روبرتو مارتينيز في تصريحات مقتضبة نقلها موقع "سبورت سكيدا": "بات بمقدور كريستيانو رونالدو المشاركة في التدريبات مع المنتخب البرتغالي، لكنه سيغيب عن مواجهة كرواتيا الودية".

ودخل رونالدو البالغ من العمر 39 عامًا في عطلة مع عائلته، بعد اختتام منافسات الموسم الرياضي مع النصر في المملكة العربية السعودية، بانتظار عودة الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات للتدريبات، تحضيرًا للمشاركة في يورو 2024.

وغاب "صاروخ ماديرا" عن مواجهة ودية سابقة جمعت البرتغال بمنتخب فنلندا، وهي المباراة التي فاز بها البرتغاليون بنتيجة 4-2، بأهداف روبن دياز، ديوغو غوتا وبرونو فيرنانديز "هدفين".

وخاض رونالدو مع البرتغال 206 مباريات دولية، منذ أن بدأت مسيرته الدولية عام 2003، مسجلًا 128 هدفًا، ومحرزًا بطولة أمم أوروبا ودوري الأمم الأوروبية.

ويحلم كريستيانو رونالدو بقيادة البرتغال إلى لقب جديد في الساحة الدولية، من دون أن يتضح بعد موعد اعتزال اللاعب مع منتخب بلاده. وعانى النجم البرتغالي من أزمة الجلوس على مقاعد البدلاء في مونديال قطر 2022، لكن المدرب الجديد روبرتو مارتينيز أظهر رغبة كبيرة في الاعتماد عليه خلال الاستحقاقات المقبلة.

جدير بالذكر أن رونالدو خاض موسمًا مثاليًّا مع النصر السعودي، بخوض 45 مباراة عبر مختلف المسابقات أحرز خلالها 44 هدفًا، مع تقديم 13 تمريرة حاسمة، ليتوج هدافًا للدوري السعودي كرابع بطولة عالمية يحصد بها هذا اللقب الفردي، بعد الدوري الإنجليزي والدوري الإسباني والدوري الإيطالي.
 

شارك: