شاهد | شجار في أول لقاء بين إيتو ومدرب الكاميرون الجديد

تحديثات مباشرة
Off
2024-05-28 21:58
صامويل إيتو رئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم (Getty)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

اندلعت مشادة كلامية حادة اليوم الثلاثاء بين صامويل إيتو النجم الدولي السابق ورئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، والبلجيكي مارك بريس، مدرب المنتخب الجديد، وذلك بعد محاولة إيتو طرد بعض ممثلي الحكومة الكاميرونية من الاجتماع.

وتمّ تداول مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي يُظهر نقاشًا حادًا دار بين صامويل إيتو، نجم برشلونة الإسباني السابق ورئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، والبلجيكي مارك بريس، المدرب الجديد للمنتخب المُلقب بـ "الأسود غير المروضة".

توتر بين إيتو ومدرب الكاميرون بعد اجتماع حاد

وقال إيتو أمام كاميرات الصحفيين "أنت مدرب لأنني عينتك، ولست مدرًبا لأن شخصا آخر عيّنك، لقد ارتكبت الكثير من الأخطاء، لذا ابقَ في هذا الاجتماع! إذا غادرت؛ فسأضطر إلى استجواب لجنتي التنفيذية، أنا رئيس الاتحاد، وأنا من يتحمل المسؤولية أمام الجميع. لا تتحدث معي بهذه الطريقة، اجلس الآن! فلنبدأ العمل، هناك رجل واحد يتدخل في العمل، وهو الرئيس (بول) بيا، وأنت لا تقرر، أنا رئيس الاتحاد".

في المقابل، جاء رد المدرب البلجيكي مقتضبًا، حيث قال "حسنًا، حسنًا.. تهانينا"، ثم قام بمصافحة إيتو، ثم توجه ناحية الباب مغادرًا، ليرد عليه إيتو بنبرة حادة: "إذا غادرت، فلن تعود مجددًا".

وتعود تفاصيل الصراع إلى أن البلجيكي صاحب الـ62 عامًا اختير لتدريب "الأسود غير المروضة"، مباشرةً بتوجيه وزير الرياضة في البلاد، نارسيس مويل كومبي، دون أخذ رأي إيتو، وهو القرار الذي لم يَرُق المهاجم السابق، الذي دخل في صراع مع الوزير.

لم يستسلم إيتو، فغيّر الجهاز الفني بالكامل ردًا على تعيين مارك بريس، وازداد الوضع سوءًا عندما رفع الاتحاد الكاميروني لكرة القدم شكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، متهمًا الحكومة الكاميرونية بالتدخل في الشؤون الرياضية.

ويخوض المنتخب الكاميروني مباراتين حاسمتين في الجولة الثالثة والرابعة من تصفيات كأس العالم 2026 خلال شهر يونيو/ حزيران، حين يواجه ضيفه الرأس الأخضر الذي جمع أربع نقاط أيضًا من مباراتيه الأوليين، ومضيفه أنغولا (نقطتين من تعادلين).

ويعوّل منتخب "الأسود غير المروضة" على خبرة بريس، الذي أشرف على 15 فريقًا خلال مسيرة تنقل فيها بين بلجيكا وهولندا والسعودية؛ حيث أشرف على الفيصلي والرائد. وكانت التجربة الأخيرة لبريس مع لوفين البلجيكي الذي أمضى معه ثلاثة مواسم من 2020 حتى 2023.

شارك: