رسالة قطر وصلت!

2022-11-22 13:51
حفل افتتاح بطولة كأس العالم قطر 2022 (Getty)
أحمد الخضري

أحمد الخضري

كاتب رأي
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

الحلم تحقق.. يوم للتاريخ.. يوم للعروبة.. افتتاح كأس العالم قطر 2022 ليس مجرد افتتاح أو مجرد مونديال.. "الحكاية أكبر من كدة بكتير، دي حكاية أمة وشعب، حكاية صمود وإصرار وتحدي"، رغم حملة الانتقادات المبكرة والحرب النفسية المنظمة، كان هناك إصرار وتصميم  على رسائل واضحة لا تقبل القسمة على اثنين.

الرسالة الأهم التي تضمنها حفل افتتاح كأس العالم كما فهمتها، فهي واضحة وقوية وتحمل العديد من التحديات؛ إذ  تقول للعالم كله: "نحن العرب هنا بهويتنا وتراثنا وعاداتنا وتقاليدنا وشريعتنا الإسلامية".

نحن نحترم الشرائع الأخرى، والثقافات الأخرى، والجميع مرحب به في الدوحة، مقابل أن تُحترم عادتنا وتقاليدنا، وكما ذكرنا انتقادات كثيرة وجهتها دول إلى قطر؛ إمّا بدافع الغيرة الكروية أو بمنطق (كرسي في الكلوب)، لكن قطر لم ترضخ وتمسكت بما أعلنته وفرضته على الجميع.

الحفل كان بسيطًا، لكنه مبهر جدًا، وجاء المونديال في الدوحة ليخطف انتباه العالم لنحو شهر كامل، وكما هو متوقع سيل الاتهامات الموجه لقطر قد خفَّ كثيرًا أو توقف مع بداية حفل الافتتاح، بعدما أصبح الحلم حقيقةً وصار الاهتمام بالمنافسات بين الفرق أمرًا واقعًا، وصرنا نحن العرب حديث العالم، نرفع شعار "قادرون"، وبصفتي مصريًّا تمنيت لو كنَّا هناك، أقصد (منتخب الفراعنة) وتمنيت وجود الجماهير المصرية بصورة مضاعفة.

وجود رئيس الجمهورية المصرية في حفل الافتتاح كان إشارةً وتأكيدًا على دعم مصر الرسميّ قبل الجماهيريّ للشقيقة قطر في مهمتها التاريخية، الخلاصة أن التاريخ  سجل -أننا العرب- في قطر نظمنا أول مونديال في المنطقة العربية والخليج والشرق الأوسط، وكما قال أمير القلوب أبو تريكة: "مبكرًا جدًا مبروك لقطر، المونديال نجح".

شارك: