2022-01-14

حدث بارز في تدريبات الجزائر قبل مواجهة غينيا الاستوائية

تدريبات الجزائر لمواجهة غينيا الاستوائية شهدت حضور كل اللاعبين (twitter/LesVerts)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

شهدت الحصة التدريبية لمنتخب الجزائر، مساء الخميس 13 يناير/ كانون الثاني الحالي، بمدينة دوالا الكاميرونية، حضور جميع اللاعبين للمرة الأولى منذ 27 ديسمبر. ويستعد "محاربو الصحراء" لخوض لقاء غينيا الاستوائية عند الساعة 22:00 من يوم الأحد المقبل، ضمن الجولة الثانية من بطولة كأس أمم إفريقيا الكاميرون 2021

 

وعانى المنتخب الجزائري من عدة غيابات بين صفوفه لعدة أسباب، منها تعليمات الاتحاد الدولي لكرة القدم "FIFA" التي أخرت وصول اللاعبين المحترفين في أوروبا، إضافة إلى الإصابات ومعاناة اللاعبين جراء إصابتهم بفيروس كورونا.

وبسبب تلك الغيابات، اختلطت تحضيرات المدرب جمال بلماضي، بحيث لم يتسن له العمل مع كل اللاعبين، وهو ما حرمه من تطبيق برنامج عمله وأفقده بعض أوراقه الرابحة في المباراة الأولى له في البطولة القارية، والتي آلت للتعادل السلبي أمام سيراليون يوم الثلاثاء 11 يناير.

التحضير بتعداد مكتمل لمواجهة غينيا الاستوائية

 

وشكلت عودة كل من إسماعيل بن ناصر نجم نادي ميلان الإيطالي ورامز زروقي نجم نادي تفينتي الهولندي، إلى تدريبات المنتخب الجزائري، شكلت خبرا سارا لبلماضي والجماهير الجزائرية، خاصة أن اللاعبين سيشكلان ورقة رابحة في مواجهة غينيا الاستوائية.

وبدا تأثر خط وسط المنتخب الجزائري واضحا بغياب اللاعبَين عن مواجهة سيراليون، لكن الثنائي نجح في تجاوز آثار الإصابات، ما يعني إمكانية مشاركتهما في التشكيل الرئيسي للمباراة الثانية، وتطوير قدرات الفريق الذي عانى أمام سيراليون وقدم مرودودا عاديا لا يتناسب مع "حامل اللقب".

 

ومع مشاركة بن ناصر وزروقي، عادت الحيوية لتدريبات المنتخب الجزائري وساد الحماس لدى زملاء رياض محرز، بعد التعثر المفاجئ أمام سيراليون، كما أنها مؤشر إيجابي يوحي بتغير بارز في معطيات المباراة المقبلة أمام غينيا الاستوائية، خاصة أن اللاعبين عازمون على تدارك الأمور وتحقيق الفوز الأول، والمضي على طريق التأهل للدور الثاني.

 

ملخص تعادل الجزائر مع سيراليون في كأس أمم إفريقيا 2021

 

شارك: