2021-10-21

بالوثائق.. صراع داخلي في جيبوتي يخلط أوراق منتخب الجزائر

المنتخب الجزائري ومدربه جمال بلماضي يواجهان جيبوتي شهر نوفمبر القادم في تصفيات كأس العالم قطر 2022(Getty)

رؤوف ليجاني

الجزائر winwin
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

تسبب صراع داخلي في جيبوتي بين الاتحاد المحلي لكرة القدم ووزارة الرياضة في خلط أوراق المدير الفني لمنتخب الجزائر جمال بلماضي، بسبب قضية الملعب الذي سيحتضن مواجهة جيبوتي والجزائر في الجولة الخامسة من دور المجموعات لتصفيات كأس العالم 2022، فبعد أن تقرر نقل المباراة من ملعب مراكش بالمغرب إلى العاصمة المصرية القاهرة، طالب الاتحاد الجيبوتي مرة أخرى بإعادتها إلى المغرب، الذي لعب فيه مباراتيه السابقتين.

 


الاتحاد الإفريقي لكرة القدم كان قد حظر على جيبوتي الاستقبال في ملعبه بسبب عد توفره على شروط ومقاييس الفيفا بخصوص السلامة والجاهزية، ما اضطر الاتحاد الجيبوتي لاختيار ملعب مراكش الكبير بالمغرب للعب مبارياته في التصفيات، وبالفعل واجه هناك منتخبي النيجر وبوركينافاسو، لكن تدخلا دبلوماسيا للجزائر لدى دولة جيبوتي أدى إلى قبول الأخيرة اللعب في مصر، وهي خارج حسابات التأهل بعد خسارتها لكل مبارياتها بنتائج ثقيلة.

 

وقطعت الجزائر علاقاتها الدبلوماسية مع المملكة المغربية، وأتبعت هذا القرار بقرار آخر يتعلق بإغلاق المجال الجوي أمام الطائرات المغربية، على خلفية الأزمة الدبلوماسية التي نشبت بين الطرفين في الفترة الأخيرة، ودفع ذلك الجزائر بحسب وسائل إعلام محلية، للتدخل لدى دولة جيبوتي قصد نقل مباراة الجولة الخامسة من المغرب إلى مصر، بعد أن سبق لمنتخب الجزائر خوض مباراته مع بوركينافاسو في الجولة الثانية من التصفيات بملعب مراكش في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، وانتهت بالتعادل 1-1.

الاتحاد الجيبوتي يراسل الكاف مجددا لتغيير ملعب مباراة الجزائر


وكانت مصادر إعلامية جيبوتية أشارت إلى وجود خلاف كبير بين اتحاد كرة القدم ووزارة الرياضة، بسبب عزم الأخير فتح تحقيقات لوجود شبهات فساد، ما دفع مسؤولي اتحاد الكرة، بحكم الاستقلالية التي يمنحها له  قانون الفيفا، إلى عدم موافقة الهيئات الرسمية في جيبوتي على الطلب الجزائري باللعب في مصر، وأرسل اتحاد جيبوتي خطابا إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم يوم 14 أكتوبر الجاري يطلب فيه إعادة برمجة لقاء الجزائر في ملعب مراكش الكبير يوم 10 تشرين الثاني/ نوفمبر.

 

خلاف حاد بين اتحاد كرة القدم في جيبوتي ووزارة الرياضة بسبب ملعب مباراة الجزائر


وقالت عدة مصادر متطابقة إن مسؤولي الاتحاد الإفريقي لكرة القدم عبروا عن غضبهم من تراجع مسؤولي اتحاد جيبوتي عن اللعب في مصر، وإرسال خطابات بشكل مستمر بخصوص ملعب مباراة الجزائر. وإذا كان "كاف" قد رد على مضض على مراسلة الاتحاد الجيبوتي، إلا أن مكان مباراة الجولة الخامسة من التصفيات المونديالية عن المجموعة الأولى لم يرّسم لحد الآن، ما يقلق كثيرا مدرب منتخب الجزائر جمال بلماضي، في انتظار ما ستسفر عنه الأيام القليلة المقبلة.

 

وتشير وثيقة يحوز عليها موقع winwin، وهي عبارة عن مراسلة للكاف للاتحاد الجيبوتي، إلى أن الهيئة القارية عاتبت اتحاد الكرة على خطاباته المتكررة، وطلبت منه عدم تكرار ذلك تفاديا لتشتيت تركيز الكاف قصد برمجة المباراة، وطلبت في خطابها بن يذكر اتحاد جيبوتي أسبابا مقنعة لطلبه نقل لقاء الجزائر مرة أخرى إلى المغرب، مشيرة إلى أن السلطات الحكومية في جبوتي هي من طلبت رسميا برمجة المباراة في مصر مطلع الشهر الجاري.

 

كما أشعر الكاف، الاتحاد الجيبوتي بأن الاتحاد المصري لكرة القدم وافق على استضافة المباراة المذكورة، متسائلا عما إذا كانت الكومة في جيبوتي هي من تراجعت عن طلبها نقل المباراة من المغرب إلى مصر! وترك ذلك الباب مفتوحا على جميع التأويلات، حول الملعب الذي يستضيف اللقاء.

 

يجدر الذكر أن مباراة جيبوتي والجزائر لا تشكّل أي أهمية حسابية لمنتخب جيبوتي بالنظر للفوارق الكبيرة بين المنتخبين، على اعتبار أن زملاء محرز فازوا ذهابا بثمانية أهداف دون رد، فضلا عن إقصاء جيبوتي من التصفيات، في وقت ستكون فيه مباراة بوركينافاسو في الجولة الأخيرة من تصفيات دور المجموعات بالجزائر حاسمة في هوية المتأهل إلى الدور الفاصل بين المنتخبين.

 

تفوقت الجزائر بنتيجة 8-0 على جيبوتي في مباراة الذهاب بملعب مصطفى تشاكر بمدينة البليدة

 

أرقام المنتخب الجزائري في تصفيات كأس العالم 2022:

 

  • عدد المباريات: 4
  • عدد النقاط: 10
  • عدد الانتصارات: 3
  • عدد التعادلات: 1
  • عدد الهزائم: 0
  • سجل: 19
  • استقبل: 2

 

شارك:
2021-11-29