الدحيل يتجاوز العربي ويبلغ نصف نهائي كأس أمير قطر

تحديثات مباشرة
Off
2024-05-13 19:27
من مباراة الدحيل والعربي بربع نهائي كأس أمير قطر 2024 (X/DuhailSC)
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

بلغ الدحيل نصف نهائي بطولة كأس أمير قطر 2024 بفوزه على العربي بنتيجة 3-2، في مواجهة شهدت إثارة وندية كبيرتين، لحساب دور الثمانية، اليوم الإثنين، ليضرب بذلك موعدًا مع الفائز من مواجهة السد والوكرة.

احتضن ملعب الجنوب المونديالي المواجهة وسط حضور جماهيري مميز من الفريقين، واتسم اللقاء بندية كبيرة على أرض الملعب، لاسيما في الشوط الأول الذي شهد تسجيل أربعة أهداف كاملة في وقت قصير، مقسمة بالتساوي بين الفريقين.

وكان الدحيل قد وصل إلى ربع نهائي كأس أمير قطر بعد فوزه في ثمن النهائي على الشمال بنتيجة 3-1، بينما نجح العربي في بلوغ هذا الدور بعدما أطاح بالسيلية الناشط في دوري الدرجة الثانية بنتيجة 2-1.

الدحيل إلى نصف نهائي كأس أمير قطر

بدأت المواجهة بسرعة كبيرة، حيث لم يمهل النجم التونسي المخضرم يوسف المساكني فريق الدحيل سوى 3 دقائق، حتى نجح في تسجيل الهدف الأول عبر تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، لم يتمكن حارس الدحيل صالح زكريا من التصدي لها.

ولم يتأخر رد الدحيل كثيرًا على هدف العربي الأول، وجاء بقوة عند الدقيقة الثامنة عبر المهاجم الكيني مايكل أولونغا، حيث هز شباك الحارس جاسم الهايل عبر ضربة رأسية مميزة، بعد توزيعة بالمقاس من زميله المتألق المعز علي.

واستمرت الإثارة والتشويق بين الفريقين، ليظهر المنساكني مجددًا عند الدقيقة العاشرة، ويسجل هدفًا عالميًّا لفريق العربي عبر تسديدة من بعد 38 مترًا، حيث استغل خروج حارس الدحيل من منطقته ليرفع الكرة فوق رأسه بطريقة ذكية، معيدًا التفوق للعرباويين بشكل سريع.

لم يستسلم لاعبو الدحيل رغم تلقيهم هدفًا ثانيًا مباغتًا، ليشنوا هجمات متتالية، قبل أن تكلّل واحدها منها بالنجاح في الدقيقة (25) عبر النجم البرازيلي فيليب كوتينيو، الذي استغل كرة مرتدة من دفاع العربي داخل منطقة الجزاء، ليكملها بتسديدة إلى المرمى، معادلًا النتيجة.

وتواصل المحاولات بين الفيرقين فيما تبقى من عمر النصف الأول من المواجهة، لكن كل الفرص باءت بالفشل، لينتهي على نتيجة التعادل هدفين لمثلهما، مع تسجيل تفوق واضح في الاستحواذ على الكرة والتسديد على المرمى من جانب الدحيل.

لم تكن بداية الشوط الثانية كسابقتها، حيث ساد الترقب كلا الفريقين، قبل أن يكسر الكيني أولونغا حاجز الصمت مرة أخرى عند الدقيقة (59)، بتسجيله الهدف الثالث للدحيل بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، وبصناعة من الجناح الأيمن إسماعيل محمد.

وعرف لاعبو الدحيل كيف يحافظون على تقدمهم خلال الدقائق المتبقية من عمر المباراة، ليحصدوا فوزًا مهمًّا قادهم إلى نصف نهائي المسابقة الأغلى في قطر.

شارك: