الجزائري أحمد توبة يرفض مواجهة فريق من الاحتلال الصهيوني

2022-07-28 16:10
الجزائري أحمد توبة خلال تدريبات نادي إسطنبول باشاك شهير التركي (twitter/footalgerienoff)
أنيس معط الله

أنيس معط الله

الفريق التحريري
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

رفض المدافع الدولي الجزائري، أحمد توبة، السفر مع فريقه إسطنبول باشاك شهير التركي إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، لخوض مباراة أمام فريق من الاحتلال الصهيوني لحساب مسابقة دوري المؤتمر الأوروبي.

ويلتقي إسطنبول باشاك شهير مع نادي ناتانيا، الخميس 28 يوليو/تموز، لحساب إياب الدور التمهيدي من مسابقة دوري المؤتمر الأوروبي.

وانتهت مواجهة الذهاب بالتعادل الإيجابي 1-1 في إسطنبول، ولم يشارك توبة خلال المواجهة وبقي على مقاعد البدلاء طيلة التسعين دقيقة.

أحمد توبة يرفض التحول مع فريقه إسطنبول باشاك شهير إلى الأراضي المحتلة

وقال موقع observalgerie إن توبة، البالغ من العمر 24 عاماً، اعتذر عن عدم السفر مع النادي التركي إلى الأراضي المحتلة لخوض مواجهة العودة، رفضاً منه لسياسة التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وانضم توبة إلى إسطنبول باشاك شهير قادماً من فالفيك الهولندي في 30 يونيو/حزيران الماضي ووقع عقداً لمدة 3 سنوات مع الفريق حتى 2025.

وخلال مشواره الذي استمر لمدة موسمين مع فالفيك، خاض توبة 62 مباراة في كل المسابقات مع الفريق، سجل خلالها 3 أهداف ومنح تمريرتين حاسمتين.

الجزائريون يرفضون كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني

ويرفض العديد من لاعبي كرة القدم والرياضيين العرب اللعب ضد أندية أو رياضيين من الاحتلال الصهيوني تعبيراً منهم عن رفضهم لاحتلال الأراضي الفلسطينية.

وتُعرف الجزائر والجزائريون خاصةً، برفض كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، حيث لا يغيب العلم الفلسطيني عن الملاعب الجزائرية في كل المباريات التي تخص الأندية والمنتخب الجزائري.

وسبق للاعب الجزائري، هشام بوداوي، أن سافر إلى الأراضي المحتلة عام 2021 لخوض مباراة أمام نادي بئر السبع لحساب الدوري الأوروبي مع فريقه نيس الفرنسي ليواجه موجة غضب واسعة من الجزائريين.

مشاركة الجزائري هشام بوداوي في مباراة ضد فريق صهيوني خلّفت جدلاً واسعاً عام 2021

ويعتبر بوداوي أول لاعب بجواز سفر جزائري ومولود بالجزائر يدخل الأراضي المحتلة من بوابة تل أبيب، في خطوة غير مسبوقة في ظل عدم وجود أي علاقات بين الجزائر والكيان المحتلّ.

شارك: