إنتر ميلان مهدّد بأزمة مالية خانقة بسبب الديون

تحديثات مباشرة
Off
2024-05-18 23:58
فريق إنتر ميلان الإيطالي من الموسم الحالي 2023-2024 (Getty)
محمد أبو الوفا
الفريق التحريري
Source
المصدر
winwin وكالات
+ الخط -

بات الاستقرار المادي لنادي إنتر ميلان المتوّج بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم مهدّدًا من صندوق الاستثمارات الأمريكي "أوكتري كابيتال"، وذلك وفقًا لما أعلنه رئيس النادي، الصيني ستيفن تشانغ، السبت.

وقال تشانغ رئيس شركة سونينغ المالكة لنادي إنتر إن شركته سارعت لتسديد ديونٍ بلغت قيمتها مئات الملايين من اليوروهات.

وسيتوّج إنتر ميلان بقيادة مدربه سيموني إنزاغي رسميًّا باللقب بعد مواجهة لاتسيو الأحد ضمن المرحلة الأخيرة من الدوري الذي ضمِن لقبه قبل خمس مراحل على نهايته.

إنتر ميلان ملزم بدفع ديونه

لكن ما كان من المفترض أن يكون عطلة نهاية أسبوع احتفالية طغت عليها مهلة يوم الإثنين لسداد نحو 375-380 مليون يورو لـ"أوكتري كابيتال"، وقد تتخلى سونينغ عن استحواذها على النادي في حال الإخفاق في سداد الديون.

وزعم تشانغ أن شركة أوكتري تعيق المفاوضات، موضحًا: "لقد بذلنا كل جهد ممكن مع شريكنا لإيجاد حل ودي، بما في ذلك مسارات متعددة لأوكتري لتحقيق عائد مالي كامل وفوري".

وأضاف: "لسوء الحظ، تم الردّ على جهودنا بالتهديدات القانونية ونقص المشاركة الفعالة من "أوكتري". لم يكن هذا محبطًا ومخيبًا للآمال وحسب، بل إن هذا السلوك الآن يشكل مخاطر محتملة على النادي ربما تهدد استقراره على نحو خطير".

وأشار إلى أن القرض الطارئ قد تم الاتفاق عليه قبل ثلاث سنوات؛ لكن جائحة كورونا دمّرت الأندية ماليًا في جميع أنحاء أوروبا، مضيفًا: "نحن ملتزمون بالعمل نحو حل سلمي مع أوكتري ومواصلة قصة نجاحنا مع إنتر الذي نحبّه".

وتكبّد إنتر ميلان خسائر قدرها 85 مليون يورو في موسم 2022-2023، بعد خسائر كبرى بلغت 140 مليون يورو و245.6 مليون في الموسمين اللذين سبقاه. وأشارت تقارير صحافية إلى أن سونينغ تقترب من اقتراض مبلغٍ يقارب الـ 430 مليون يورو من صندوق استثماري أمريكي آخر.

شارك: