إصابة الجزائري بن دبكة تضع بلماضي في ورطة جديدة

2022-05-24 16:11
أرشيفية- جمال بلماضي يتفاعل خلال خسارة الجزائر أمام غينيا الاستوائية في نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2021 (Getty)

رؤوف ليجاني

الجزائر winwin
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

تعرَّض المدير الفني لمنتخب الجزائر، جمال بلماضي، لضربة موجعة جديدة قبل انطلاق المعسكر المقبل لمنتخب "محاربي الصحراء" يوم 31 مايو/أيار الجاري، تحضيرًا لمواجهتي أوغندا وتنزانيا في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2023 يومي 4 و8 يونيو/ حزيران المقبل، مع إمكانية لعب مباراة ودية أمام منتخب عالمي.


وقالت صحيفة "اليوم" السعودية، الثلاثاء 24 مايو، إن الدولي الجزائري سفيان بن دبكة غاب عن تدريبات نادي الفتح السعودي، يوم الإثنين 23 مايو؛ بسبب معاناته من إصابةٍ قد تعرَّض لها خلال مواجهة فريقه أمام الطائي يوم الأحد (22 مايو)، ضمن الجولة الـ 27 من منافسات بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان (الدوري السعودي للمحترفين)، والتي انتهت بخسارة الفتح 1-2.

ولم تذكر الصحيفة السعودية أو نادي الفتح المدة التي سيغيب فيها الدولي الجزائري عن الملاعب، ومدى جاهزيته للمشاركة في مباراة فريقه أمام نادي ضمك يوم الأحد المقبل (29 مايو)، بإطار الجولة الـ 28 من بطولة الدوري السعودي للمحترفين، ومن بعدها معسكر منتخب الجزائر.


ويرى مراقبون أن سفيان بن دبكة بات واحدًا من أبرز لاعبي منتخب الجزائر في خط وسط الميدان، منذ تألقه اللافت في بطولة كأس العرب FIFA قطر 2021 رفقة منتخب الجزائر الرديف، ما دفع بلماضي إلى توجيه الدعوة لنجم الفتح للمشاركة في النسخة الأخيرة من نهائيات كأس الأمم الأفريقية "الكاميرون 2021"، وهو ما استغله اللاعب ذو الـ 29 عامًا ليترك انطباعًا جيدًا رغم المشاركة السلبية للمنتخب الجزائري، قبل أن يظهر بعدها بصحبة "الخُضر" في الدور الفاصل من تصفيات أفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم "قطر 2022".


ويتوقع محللون بأن غياب بن دبكة (إن تأكد) عن المعسكر المقبل لمنتخب "محاربي الصحراء"؛ سيخلط حسابات بلماضي، الذي كان يراهن في التعويل على خيارات جديدة خلال مواجهتي أوغندا وتنزانيا من أجل إطلاق ثورته الفنية الجديدة في المنتخب الجزائري خلال الفترة المقبلة، وهو ما دفع متابعين لوصف إصابة بن دبكة بـ"الورطة الجديدة لجمال بلماضي".

شارك: