2022-01-06

أشد وقعًا من كوبا أمريكا واليورو؟!

روبرت ليفاندوفسكي يصافح أطفال الأكاديميات في نفق اللاعبين قبل مباراة بوروسيا دورتموند في نوفمبر 2019 Getty
إسماعيل عبد الله الرشد صحفي رياضة winwin وين وين Esmail alroshd

إسماعيل عبد الله

رئيس التحرير
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

رفضت كأس العرب أي تكهنات مسبقة بفشلها كرويًّا.. فأعتى المتفائلين اعتبرها "بروفة" تستقي منها قطر وجبةً كرويةً تنظيميةً قبل كأس العالم 2022.. 


مناظير محللين ونقاد كُثر اكتفت بتسليط عدساتها على التنظيم وما سار على دربه، والمستوى الكروي عاش ليالي ظلماء في ردهات نقاشاتهم! فالمشاركون يافعون، والمنتخبات رديفة، والآمال متوسطة، والمشككون كُثر، والمحترفون غائبون... وسط هذه البلبلة، مَن سيتوقع بطولةً ممتعةً كرويًّا!؟


الاتحاد الدولي الفيفا في ردهاته ظَلّ مؤمنًا بالبطولة كرويًّا، وبث مباريات منها مباشرةً على قناته على موقع "يوتيوب" وهناك بعض مشاهدات تخطت ملايين، أما القصة فبقيتها لا تُختصر في أسطر! مباريات تحت اسم بطولة كأس العرب، الجزائر والمغرب، وتونس ومصر، وحتى موريتانيا وسوريا، أوقعت طربًا في آذان ساحة الكرة الدولية أشد من أدوار نهائية لـ "كوبا أمريكا" أو "اليورو".


ربما أحدثت الصدف فرقًا؟ وربما حماس المنتخبات الرديفة كان أقوى؟ وربما تكهنات سلبية مسبقة سببت ردةً عكسيةً عند اللاعبين؟ كلها شكوك، لكن شِبه المؤكد أن هؤلاء الشبان، لم ينشأ أغلبهم في بيئة كروية رياضية في سنواته المبكرة.

 

مقالات أخرى للكاتب

الرياضات الشبابية وأهميتها


لنتخيل، ولعل الخيال لا يُحاسب عليه، أن البلدان العربية تُولي أكاديميات الرياضة دعمًا أو نقدًا يشابه أكاديميات سياسيها أو جيوشها أو أندية الدرجة الأولى! كيف ستتحور تركيبة مستويات الشباب الرياضية؟ وأين سنرى لاعبين عربًا؟ وكيف ستكون بطولة العرب؟


تطوير الأعمار الشابة وتأثيره الإيجابي في الرفاه والاقتصاد والصحة ونمو المجتمعات وحتى تطور الرياضة؛ لهو أمر لا مفر منه.. لا يمكن دفن حُزمً الدولارات في جيوب الأندية الأولى فقط ولاعبين محترفين أو مدربين أجانب.


تتعدد فوائد الرياضة لسنوات قادمة وتؤثر في الحياة بطرق أكثر رحابة ممّا يدور في مخيلة رؤساء الاتحادات وداعميهم. الرياضة صدى الحياة في زماننا هذا.. أن تكون جزءًا من فريق رياضي في صغرك، يُعلِّمك قيمة البحث عن الآخرين، وتنمية الثقة، واحترام السلطة، والزملاء.


 
الأكاديميات الرياضية


تملك الأندية المحترفة برامج للاعبين الشباب يسمونها أكاديميات أو مدارس المتميزين. تختار معظم أكاديميات الدوري الإنجليزي الممتاز -على سبيل المثال- الأطفال من سن 9 سنوات، وتتم مراجعة أدائهم سنويًا. وحتى قبل التاسعة، تملك أندية أخرى أكاديميات تمهيدية أو مراكز تطوير تلبي احتياجات الفئات العمرية الأصغر "مرحلة التأسيس". (المصدر)


ازدهرت أهمية الأكاديميات في إنجلترا ونمت في آواخر التسعينيات، عندما أصدر الاتحاد الكروي "ميثاق جودة" لتنمية الشباب، وأوصت هذه الوثيقة بتخريج الشبان الموهوبين من مدارسهم وإنشاء أكاديميات محترفة تهتم بهم.


في 2011، تبصرت استراتيجية "لاعبو النخبة" الجديدة في إنجلترا النور، لِتُصنِّف الأكاديميات درجات، تتقدمها الفئة الأولى الأكثر أهمية وقوة.. إذ ساعدت الاستراتيجية في كسر قيود الكشافة للبحث عن الموهوبين الشبان في أرجاء البلاد.

 

ما تأثير الأكاديميات في الشبان؟


قد انخرطت دراسات متعمقة بحثيًّا في مستويات لاعبي كرة القدم المحترفين وفي فترة التحاقهم بالأكاديمية الرياضية، فعلى سبيل المثال في أوروبا في المتوسط، قضى ربعُ الفريق الأول 3 سنوات أو أكثر في الأكاديمية.

 

في محصلة أخرى، نشرت "غارديان" في 2015، إحصائية كشفت فيها أن طفلًا واحدًا فقط من كل 200 طفل دخل أكاديمية كرة قدم في عمر التاسعة قد وصل إلى كرة القدم الاحترافية، غارديان نشرت هذه الأرقام في انتقادٍ واضحٍ لأكاديميات كرة القدم في إنجلترا.


لكن بالنسبة لسوق عربية، هل هذه إحصائية مخيفة؟ ماذا حدث لـلـ 199 طفلًا الباقين؟ لا شيء! واصلوا حياتهم في مجال مختلف، فأكاديمية كرة القدم لن تمنعهم من مواصلة مشوارهم الدراسي أو تعلم مهنة جيدة. لو تأملنا الأرقام بدقة أكثر حدة.. نحن نتحدث عن نسبة نجومية بنسبة 0.5%، هل نِسبٌ كهذه موجودة في مجالات أخرى؟ مع فارق اختلاف عوائد كرة القدم الاجتماعية والمادية على الدول. (المصدر)


يحتاج لاعبو كرة القدم أو الرياضيون عمومًا إلى تطوير قدراتهم البدنية وتجاوز سنوات المراهقة مع الاحتفاظ بسرعتهم النسبية وقوتهم وتنسيقهم، إضافةً لدعم نفسي، وحافز قوي، ورفض للاستسلام، وتحمُّل الضغط، وتلقي الضربات وتجاوزها، والإيمان بأن الحظ لا ينفع دومًا، وهذه قيمٌ لا تنمو إلا في أرض خصبة لها.

شارك:
2022-01-12