برشم والبقالي يحصدان ذهبيتين في بطولة العالم لألعاب القوى

2022-07-19 13:59
البطل القطري معتز برشم يحصد الميدالية الذهبية في مونديال ألعاب القوى بولاية أوريغون الأمريكية(Getty)

محمد حمدي

الفريق التحريري
Source
المصدر
winwin
+ الخط -

تُوج القطري معتز برشم بالميدالية الذهبية في مسابقة الوثب العالي ضمن بطولة العالم لألعاب القوى، والتي تستضيفها ولاية أوريغون الأمريكية خلال الفترة من 15 إلى 24 يوليو/ تموز الجاري.

وجاء إنجاز برشم فجر الثلاثاء 19 يوليو، حيث نجح البطل القطري في تجاوز ارتفاع 2.37 م ليتمكن من تحقيق الميدالية الذهبية، وسط منافسة شديدة مع الكوري الجنوبي سانغهيوك والذي نال الفضية بـ2.35، والأوكراني أندريه بروتسينكو الذي نال البرونزية 2.33 م.

وبفوزه بهذه الميدالية الذهبية، نجح النجم القطري في الاحتفاظ بالميدالية الذهبية للمرة الثالثة على التوالي في بطولة العالم لألعاب القوى.

وفضّل برشم عدم الوثب على ارتفاع 2.19 م الذي افتتحت به المسابقة، قبل أن يتجاوز ارتفاع 2.24 م و2.27 م و2.30 م و2.33 م و2.35 و2.37 م من المحاولة الأولى، وقرر البطل القطري بعد ضمان الذهبية الوثب على ارتفاع 2.42 م لكن محاولته لم يكتب لها النجاح.

برشم أول رياضي في العالم يحقق ذهبية الوثب العالي 3 مرات في بطولة العالم لألعاب القوى 

وبعد تتويجه في مونديال ألعاب القوى، لحق برشم بنجمين عربيين نجحا من قبل في الاحتفاظ بلقبيهما 3 مرات متتالية، ويتعلق الأمر بعدّائي سباق 1500 م، الجزائري نور الدين مرسلي: أعوام 1991 في طوكيو، و1993 في شتوتغارت، و1995 في غوتبورغ، والمغربي هشام الكروج الذي حقق الإنجاز 4 مرات متتالية: في أثينا 1997، وإشبيلية 1999، وإدمونتون 2001، وباريس 2003، وبات البطل القطري أول رياضي يتوّج بذهبية بطولة العالم للوثب العالي 3 مرات عبر التاريخ.

وتحدّث برشم عقب هذا الإنجاز قائلًا في تصريحات للصحفيين: "الحمد لله، هذا إنجاز لم يأتِ من فراغ، صراحة... الأشهر الـ8 الأخيرة كان هناك عمل وجهد كبير جداً تكلّل بالنجاح"، قبل أن يُضيف: "المنافسة كانت صعبةً وقويةً؛ لكن تركيزي على نفسي كان عالياً ولم أشعر بالضغط، وكنت على أتمّ الاستعداد للقب".

إنجاز عربي آخر في بطولة العالم لألعاب القوى يصنعه المغربي سفيان البقالي

وفي اليوم نفسه الذي جاء سارًّا للجماهير العربية، استطاع البطل المغربي، سفيان البقالي، الحصول على الميدالية الذهبية في مسابقة 3000 م موانع في بطولة العالم لألعاب القوى.

وانتزع البطل المغربي الصدارة في الأمتار الأخيرة، ليهدي بلاده ذهبيةً ثمينةً بعد منافسة قوية مع الإثيوبي غيرما الذي احتل المركز الثاني والكيني كيبروتو الذي احتل المركز الثالث، وقطع البقالي السباق خلال 8.25.13 دقائق مقابل 8.26.01 لغيرما، و8.27.92 لكيبروتو .

وجاء هذا التتويج ليؤكد هيمنة البقالي في هذا السباق، بعد أن تُوج الصيف الماضي بالميدالية الذهبية لسباق 3 آلاف متر موانع في أولمبياد طوكيو 2020، ليُحرز اللقب الأولمبي ويصبح أول عدّاء غير كيني يحرز اللقب منذ 1980.

وحصد البقالي ذهبية مونديال ألعاب القوى بعدما نال سابقًا الميدالية الفضية عام 2017 في لندن، واكتفى بالبرونزية في الدوحة عام 2019.

وخاض البطل المغربي السباق بذكاء كبير، حسب مراقبين، إذ ترك زمام المبادرة لكوكبة من 6 عدائين، وانتظر حتى آخر 200 م لينطلق بسرعة كبيرة، متفوقاً على غيرما وصيف بطل النسخة الأخيرة.

وتُعَدّ هذه هي الميدالية الذهبية الأولى التي يحصدها المغرب منذ تتويج جواد غريب في ماراثون نسخة 2005 في هلسنكي، والحادية عشرة في تاريخ المشاركات العالمية للمغرب، وهي الذهبية الثالثة للعرب في سباق 3 آلاف م موانع، بعد تتويج القطري سيف سعيد شاهين في باريس 2003 وهلسنكي 2005.

وبعد فوزه بالذهبية، أعرب البقالي عن سعادته البالغة بهذا الإنجاز، قائلا للصحفيين: "تتويجي اليوم يعود إلى عمل قوي ومتواصل منذ سنوات، بعد تتويجي في الألعاب الأولمبية، كنت عازماً على المجيء إلى هنا من أجل التتويج باللقب العالمي ونجحت في ذلك".

شارك: